المحكمة الابتدائية بسوق السبت تنظم يوما دراسيا حول تفعيل آليات الوقاية من حوادث السير

– محمد لغريب-

أكد المشاركون في اليوم الدراسي الذي نظمته المحكمة الابتدائية بمدينة سوق السبت بمناسبة اليوم الوطني للسلامة الطرقية على ضرورة تفعيل آليات الوقاية من حوادث السير والحد من الخسائر البشرية والمادية التي تخلفها، والتي تترك أثارا سلبية بليغة على التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

وشدد المتدخلون في هذا اليوم الدراسي الذي ترأسته كل من رئيسة المحكمة عائشة العازم ووكيل الملك بها بوشعيب الوردي والذي حضره قضاة بالمحكمة الابتدائية بسوق السبت، ونقيب هيئة المحامين ببني ملال، ورؤساء مصالح بمفوضية شرطة سوق السبت ورجال الدرك الملكي ومنتخبون والسلطات المحلية، شددوا على أهمية تظافر جهود كافة الشركاء والمتدخلين لتفعيل القوانين ذات الصلة بالوقاية من حوادث السير، والرفع من منسوب الوعي بمخاطرها عبر تنظيم حملات تحسيسية مستمرة ومتواصلة.

ودعا المشاركون في هذا اليوم الدراسي إلى ضرورة إصلاح البنيات الطرقية ووضع علامات التشوير سواء بالعالم القروي أو الحضري وتكثيف الدوريات خاصة داخل المدينة وفي مداخلها والاهتمام بنشر ثقافة السلامة الطرقية وسط تلاميذ المؤسسات التعليمية.  

ووقف المتدخلون على مختلف الأسباب التقنية والبشرية التي ساهمت وتساهم في تزايد حوادث السير سواء وطنيا أو محليا، مشددين على أن تشديد العقوبات الزجرية في حق المتسببين فيها لن يحد من هذه الظاهرة التي تخلف أرقام مخيفة كل سنة.

وتجدر الإشارة إلى أن هذا النشاط هو الأول من نوعه الذي تحتضنه المحكمة الابتدائية الحديثة العهد بمدينة سوق السبت والتي تم افتتاحها بشكل رسمي مطلع العام الجاري.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...