تضامن واسع مع الفنان عبد الفتاح النكادي بعد منعه من دخول إحدى مقاهي الدار البيضاء

– محمد تغروت-

عبر عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي عن تضامنهم مع الفنان عبد الفتاح النكادي الذي تم منعه من الولوج إلى مقهى “تونكان” بمدينة الدار البيضاء نهاية الأسبوع الماضي بدعوى أنه كفيف لا يرى.

واعتبر رفاق وأصدقاء الفنان أن هذا المنع الذي تعرض له عبد الفتاح يدخل في خانة الأعمال العنصرية اتجاه هذه الفئة التي تعاني الكثير من الإقصاء والتهميش، وعبروا عن إدانتهم لهذا السلوك الذي أقدم عليه المسؤولون عن المقهى، والذي لا مبرر له.

وقال عبد الفتاح النكادي في تدوينته له على حسابه الشخصي بالفايسبوك ” تم منعي من دخول مطعم تونكان بدعوى مكنشوفش” مضيفا ” أصدقائي ألاحظ في هذه السنوات الأخيرة تنامي الحقد والعنصرية اتجاه المعاقين والمكفوفين بصريا بالخصوص، إضافة إلى قوانين مجحفة ضددنا في المقاطعات والبنوك، وكذلك القطار، حيث أنهم يلزموننا بضرورة إحضار شاهدين لتصحيح التوقيع”.

وأضاف النكادي في ذات التدوينة “ولكل من يلومني أرجو أن يغمض عينيه لساعة فقط ويجرب ما عانيته من إقصاء ورفض، فالكل يعرفني ويعلم بسلوكاتي، والكثير من المطاعم والحانات التي اتردد عليها يستقبلونني فيها بالكثير من الحب والعناق والحفاوة، لكن بالأمس منعني أصحاب المطعم ولم يصدر مني أي عنف ولم يستسغ أصدقائي هذا الأمر ونشروا هذا الخبر”.

 


قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...