الحركة الديمقراطية بمراكش تندد بالأوضاع المأساوية للمرأة في عيدها الأممي

– ملفات تادلة 24-

خلدت الحركة الحقوقية والديمقراطية بالمدينة الحمراء، مساء اليوم 08 مارس الجاري اليوم العالمي للمرأة، بوقفة احتجاجية بشارع محمد الخامس، للتنديد بالأوضاع المأساوية التي تعيشها النساء عبر العالم وبالمغرب خاصة على المستوى الاقتصادي والاجتماعي والثقافي.

وردد المتظاهرون عدة شعارات منددة بمعاناة النساء مع العنف والاغتصاب والمس بسلامتهن البدنية والبطالة والأمية وبالمعاملة الحاطة من الكرامة وغياب المساواة…

وأشارت عواطف التريعي، التي تم انتخابها على رأس فرع المنارة مراكش للجمعية المغربية لحقوق الإنسان في كلمة لها خلال هذه الوقفة، إلى ضعف الأداء التشريعي لإقرار قانون الإطار حول العنف ضد النساء وتخلف الدولة عن سن سياسات عمومية تقود نحو إقرار المساواة الحقيقية والمناصفة.

وذكرت نفس المتحدثة بغياب المساواة سيادة التمييز والدونية وتعميق الاقصاء الاجتماعي، وضعف القضاء وتهاونه في ردع مغتصبي النساء والفتيات القاصرات، معبرة في نفس الوقت عن تضامنها مع النساء ضحايا الاغتصاب الذي اتسعت دائرته بشكل مريب.  

وتجدر الإشارة إلى أن هذه الوقفة عرفت حضور نساء جماعة “تسلطانت” اللواتي عبرن عن سخطهن جراء التشريد من منازلهن لما يقارب عقد من الزمن.  


قد يعجبك ايضا