حسن طارق “يرتمي” في حضن البيجيدي

 

 

  – ملفات تادلة  –


خلف استقبال حسن طارق بمؤتمر شبيبة “العدالة والتنمية”، حنق الاتحاديين بعد أن اختار حسن طارق الارتماء في حضن البيجيدي، لحسابات شخصية لا يعلمها إلا هو، بعدما اختار، عكس توجه الصف “التقدمي”، يقول مصدر اتحادي، مساندة قتلة بنعيسى آيت الجيد، وعبر بشكل فج عن تضامنه مع عبد العالي حامي المتهم في قضية مقتل الطالب اليساري.

كما شكل صمت حسن طارق عن مساندة المفكر أحمد عصيد، أكثر من علامة استفهام.

يذكر أن حسن طارق حاول إقناع الاتحاديين بمساندة حكومة بنكيران، بدواعي وجود قواسم مشتركة بين تجربة العدالة والتنمية وتجربة الاتحاد الاشتراكي، وهو الأمر الذي جر عليه سخط الكثير من رفاقه “التقدميين”.

 

كواليس


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...