وئام ضحية ذئب بشري تستجدي العلاج + فيديو

 

 

   وئام صرخة في وجوهنا جميعا، وئام ببراءة لا تطلب سوى رعاية طبية، في وطن لم يعد قادرا على توفير التطبيب والأمن لأطفاله بعد أن قرر عبر سياساته أن التعليم مجرد امتياز.

  صرخة وئام إدانة للجميع، في زمن تستجدي فيه البراءة لتخرج معافاة من رحى حرب لا تستطيع إدراك وجهتها وأسبابها، كما تستجدي فيه حقا مقدسا يستميت القائمون على الأمر في الإدعاء بكفالته.

  وئام ضحية الصمت المطبق على الاغتصاب والتحرش، ضحية صمت الجميع في وقت لا يعني فيه الصمت سوى المشاركة الفعلية في الجريمة.

  ماذا سنقول حين تقف وئام لتحاكمنا؟؟؟؟؟

 



شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...