فدرالية الرابطة الديمقراطية لحقوق المرأة بني ملال

 تعمل فيدرالية الرابطة الديمقراطية لحقوق المرأة من أجل القضاء على كافة أشكال التمييز ضد النساء،من منطلق الانشغالبحاجيات جميع الفئات و النضال من أجل إحقاق الحقوق الإنسانية للنساء إقتصادية،اجتماعية، ثقافية، بيئية، سياسية والمدنية.

—      تقوية قدرات النساء و تمكينهن من التمتع بكافة الحقوق الأساسية و القضاء على كل أشكال التمييز

—         و على كل أشكال العنف ضدهن و تغيير العلاقات المبنية على التراتبية و السيطرة الدكورية ، و بناء علاقات قائمة على المساواة  بين النساء و الرجال و احترام حقوق الإنسان . كما تعمل على تمكين النساء من المشاركة الفعالة في المجتمع عبر المشاركة في صنع التصورات و في تنفيذ السياسات

تنبني إستراتيجية الفدرالية على نقطتين:

ü      الأولى ذات طابع سوسيو تربوي يعتمد عمل القرب مع مختلف الشرائح الاجتماعية المكونة للنساء و الشباب من خلال العمل اليومي والقوافل التي جابت مناطق مختلفة من المغرب ورصدت أوضاع النساء 

ü      الثانية ذات بعد سياسي يعتمد التحسيس ،  التعبئة

ü       و الترافع  لترسيخ المساواة بين الجنسين لضمان الحقوق إقتصادية،اجتماعية، ثقافية، بيئية، سياسية و المدنية

شبكة نساء متضامنات 

إعتمادا على كل ماسبق و وعيا بضرورة خلق الالتفاف حول الحقوق الإنسانية للنساء و في إطارعلاقة الفدرالية بالتعاونيات النسائية و الجمعيات التنموية خاصة النسائية منها تم تشكيل شبكة نساء متضامنات كقوة ترافعية تعمل على ترسيخ الحقوق الإنسانية للنساء خاصة الاجتماعية و الاقتصادية التي يتأطر داخلها الحق في الملكية و بالتالي حق السلاليات في أراضي الجموع .

شبكة نساء متضامنات وحق السلاليات في أراضي الجموع 

  • لقاءات
  • بيانات
  • مراسلات و زيارات للمسؤولين
  • تشكيل و مرافقة جمعيات خاصة بالموضوع
  • وقفات
  •  أيام تدارسية

السياق العام

  • دستور يوليوز 2011  الفصول : 6-19-30-34- 31-36—164
  • دوريات وزارة الداخلية :
  • الدورية 60 الصادرة سنة 2010.
  • الدورية 17 الصادرة 30 مارس 2012 .

السياق الخاص

  • توافد النساء السلاليات على مراكز الرابطة إنجاد بجهة تادلة أزيلال إما من أجل الاستفسار أو تقديم شكايات
  • استقبال مجموعة من جمعيات النساء السلاليات
  • عقد لقاءات دراسية في الموضوع
  • رصد الواقع علة مستوى مجموعة من الجماعات بما فيها لقاءات مع أمناء التراب
  • وضع خطة للترافع في الموضوع بشكل تشاركي مع ذوات الحقوق
  • وقفات احتجاجية في الموضوع
  • السات حوار مع المسؤولين

المستجدات على مستوى جهة تادلة أزيلال

حوار على مستوى إقليم لفقيه بن صالح مع عامل الإقليم و الذي التزم بتنفيذ المذكرة 17 بشكل استعجالي بتاريخ 24 أبريل 2012

* لقاءات مع أمناء التراب و الدين أكدوا من جهتهم عدم توصلهم بأي وثيقة أو توجيه رسمي من الوزارة الوصية في الموضوع و أنهم حصلوا على المذكرة من خلال النساء السلاليات و بالتالي لا يرون وجه الإلزام في الموضوع                     

المطـــالب االتوصيات والمطالب

 

نشيد بالمذكرة 17 ونعتبرها بداية لسن قانون في الموضوع

نطالب :

المدى القريب والمستعجل

بتنزيل الفصل  19 و 30-31-34-164من ا لدستور

  •  بتفعيل المذكرة الوزارية 17الصادرة ب : 30 مارس 2012 الخاصة باستفادة النساء والرجال على قدم المساواة يبن النساء والرجال من أراضي الجموع بشكل استعجالي وذلك بوضع اجراءات واضحة وتنزيل مراسيم واضحة لتسجبل المستفيدات و نمتيعهن بالحقوق المتساوبة في الاراضي وقي عائدتها المادية والمعنوبة

المدى المتوسط

  • سن قانون يحمي حق النساء في الملكية ومنها حق السلاليات في أراضي الجموع   بالتساوي مع الرجال ويرفع عنهن الضرر الذي لحقهن على مدى قرون وإيقاف العمل بالعادات والتقاليد و الأعراف المنتهكة لحقوق النساء
  • نطالب برفع الوصاية على الاراضي السلالية  من طرف وزارة الداخلية

—        حضر اللقاء اكثر من 240 سلالية تمثل 5 ”فخذات“ بامغيلة و جمعية الهاتنيات للنساء السلاليات و جمعية المرأة الهاتنية للتنمية المستدامة،جمعية الرحمة للتنمية المرأة القروية

—        بعد مداخلة الرابطة اعلاه ، تقدم الاستاذ الناصري بارضية قدم من خلالها المسار التاريخي لملف الاراضي السلاليات ، وسياق المذكرة 17 ، مؤكدا ان المذكرة نحتلج الى مجموعة من المراسيم والاجراءات لتنزبلها الى ارض الواقع

—        واوضح انه في غياب قانون خاص تظل حقوق السلاليات توصف بالهشة ، وبمكن الاجهاز علبها بين حكومة واخرى

—        وانتعى اللقاء بانتداب تمثيلية للنساء من اجل مباشرة الحوار مع السيد والي جهة تادلا ازبلال بحضور امناء التراب

—        وكذلك لوضع برنامج نضالي بتنسيق مع الرابطة للمرافعة حول الملف

 


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...