مُعتقلو “أطلس أسني” الإسلاميون يهددون بـ”الموت”



 –  ملفات تادلة  –


هدد المعتقلون الإسلاميون الثلاثة ضمن خلية “أطلس أسني”، والذين قضوا 19 سنة من الإعتقال  بالسجن المركزي بالقنيطرة، هددوا بما أسموه “الموت في سبيل تحقيق مطالبهم”، مع استمرار إضرابهم المفتوح عن الطعام منذ 01  مارس الجاري.

ويشهد الإضراب عن الطعام حالات إغماء متعددة من بينها حالة   أحد المضربين عن الطعام، وهو سعيد آيت إدر، “أغمي عليه مرتين”، و أوضح المعتقلون على أن  حركتهم الاحتجاجية قوبلت بـ”إهمال واضح متعمد من إدارة السجن.. وتجاهل الوكيل العام والمندوبية العامة لإدارة السجون.. وكذلك   ممثلي فرنسا التي يحملون  جنسيتها”.

كما حمل المضربون عن الطعام، وهُم رضوان حمادي وهامل مرزوق وستيفان آيت إيدر، مسؤولية “تردي” أحوالهم الصحية إلى من أسموهم “المسؤولين”، مطالبين بتمتيعهم بـ”حقوق المعتقلين السياسيين”، ونقلهم إلى الجناح المخصص للمعتقلين الإسلاميين.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...