أكاديمية الأوسكار تقاضي عائلة مخرج باعت تمثال الجائزة


– رويترز –

أعلنت أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة الأمريكية أنها ستقاضي عائلة المخرج جوزيف رايت لبيعها جائزة الأوسكار التي حصل عليها رايت عن فيلم “ماي غال سال” عام 1942، وطالبت بتعويض يتجاوز مبلغ البيع فضلا عن تعويضات تأديبية.

وتوفي رايت عام 1985، وباع ورثته تمثال الأوسكار مقابل 79 ألف و 200 دولار لمشترين مجهولين في دار “برياربروك” للمزادات الشهر الماضي.

وتؤكد الدعوى القضائية المرفوعة من قبل الأكاديمية خلال هذا الأسبوع على أن حق شراء الجائزة من قبل أكاديمية الأوسكار ينطبق أيضا على ورثة الحائزين الجائزة. وبموجب قوانين ولوائح الأكاديمية، يوقع الفائزون على عقد بهذا الاتفاق.

ويعد بيع تمثال جائزة الأوسكار أمرا نادرا، لكن عندما يحدث تكون الأكاديمية صارمة وتبادر الى ملاحقة المسؤولين عن ذلك بهدف الحفاظ على القيمة المعنوية للجائزة.

يذكر أن رايت رشح لجائزة الأوسكار عشر مرات على مدار حياته المهنية، التي أخرج خلالها 86 فيلما امتدت بين عامي 1923 و 1969.

 



شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...