بني ملال: الباعة يعتصمون ليومين إنذارا للسلطات (فيديو)


– ملفات تادلة –

تظاهر الباعة على الرصيف ببني ملال يومي الخميس وأمس الجمعة احتجاجا على المضايقات التي يتعرضون لها من طرف السلطات بالمدينة، مطالبين بتمكينهم من كسب عيشهم دون تضييق أو ابتزاز، وهددوا بالدخول في اعتصامات مطولة إن قررت السلطات منعهم من عرض سلعهم وممارسة نشاطهم.

والتحق أمس الجمعة الباعة الين يعرضون سلعهم بشارع شوقي بالاحتجاج وأصبح اعتصام الباعة يشكل قوة عددية مهمة، فيما حاولت السلطات شق صفوفهم، حسب ما صرح به الباعة، حيث أخبر مسؤولون أمنيون باعة شارع شوقي أنه متاح لهم ممارسة نشاطهم بدون مضايقات.

ويشتكي الباعة المعروفون بمصطلح (الفرّاشة) من المطاردات التي تطالهم في الشارع العام والحجز المتكرر لسلعهم ومصادرتها، وفتح متابعات قضائية في حق بعضهم، فيما يطالبون بحلول حقيقية لمشاكلهم تنبني على تمكينم من كسب عيشهم بدون مضايقات.

وأعدت بلدية بني ملال محلات تجارية بغرض القضاء على الباعة على الرصيف، إلا أن الباعة يقولون أن تلك المحلات تعتري عملية توزيعها كثير من الشبهات، واتهموا المجلس البلدي باعتماد الزبونية والمحسوبية في توزيعها.

وقال الباعة أن عددا كبيرا ممن استفادوا من تلك المحلات ليسوا من المستحقين لها، خصوصا التي أنشأت في مواقع مهمة تتيح لأصحابها الاستفادة من الرواج، فيما تركت مواقع مهملة ، كما تحدثوا عن مشاكل موقع بعض المحلات وتجهيزها.

ويشتكي أصحاب المحلات من انتشار الباعة على الرصيف ويشكلون تحالفا مع السلطات من أجل القضاء عليهم لأنهم حسب أصحاب المحلات يؤثرون عليهم دون أن يؤدوا أية ضرائب للدولة، فيما يطالب الباعة على الرصيف بحلول تعفيهم مما يسمونه الذل على أن تكون حلولا توفر لهم العيش الكريم.

 



شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...