برنامج دعم الصحة المدرسية محور اجتماع ببني ملال

-ملفات تادلة 24-

نظمت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة بني ملال-خنيفرة، أمس الاثنين، اجتماعا تنسيقيا خصص لتدارس برنامج دعم الصحة المدرسية على مستوى الجهة.

ويندرج هذا الاجتماع في سياق مواصلة تنزيل أحكام القانون الإطار المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي، والتزامات خارطة الطريق 2022-2026.

وفي مداخلة بالمناسبة، ذكر مدير الأكاديمية الجهوية، مصطفى السليفاني، بالطابع الوطني لبرنامج دعم الصحة المدرسية الهادف إلى الحد من معيقات التعلم والرفع من المردودية الدراسية ومحاربة الهدر المدرسي من خلال تعزيز الولوج إلى الخدمات الصحية، مع التركيز على الأنشطة الوقائية والتربية الصحية المرتبطة بصحة التلاميذ من 5 إلى 8 سنوات.

وأبرز السليفاني أهمية الكشف المبكر عن بعض الاضطرابات السمعية-البصرية واضطرابات التعلم، وتعرقل عملية التعلم، ومشاكل الفم والأسنان وتلك المرتبطة بالتغذية التي تحد من قدرات المتعلم، والتدخل المبكر لعلاج بعض الأمراض والاضطرابات الصحية، خاصة في العالم القروي، مشددا على ضرورة التحسيس بأهمية الوقاية وتبني نمط عيش سليم.

كما أكد على أهمية تقوية قدرات المربيات والأطر التربوية في مجال الرصد المبكر لمختلف الاضطرابات، والتعبئة والتواصل بين مختلف الفاعلين والمتدخلين.

وخلال هذا الاجتماع، تم تقديم الحصيلة المرحلية لبرنامج دعم الصحة المدرسية 2022-2023، وكذا البرنامج المقترح برسم الموسم الدراسي 2023-2024.

حضر اللقاء ممثلون عن المديرية الجهوية للصحة والحماية الاجتماعية، وعن المبادرة الوطنية للتنمية البشرية على المستوى الجهوي، ومختلف الشركاء المعنيين بهذا البرنامج على صعيد الجهة.

و م ع




شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...