غوغل تعلن الاستغناء عن نحو 12 ألف موظف

-ملفات تادلة 24-

أعلنت شركة ألفابت Alphabet المالكة لشركة غوغل الجمعة عن التخلي عن نحو 12 ألف وظيفة على مستوى العالم استجابة “للواقع الاقتصادي” المتغير، لتكون بذلك آخر شركة أيركية عملاقة للتكنولوجيا تجري إعادة هيكلة على نطاق واسع.

وتأتي هذه الخطوة بعد يومين من إعلان مايكروسوفت أنها ستستغني عن نحو عشرة آلاف موظف في الأشهر المقبلة، بعد خطوات مماثلة اتخذتها ميتا وأمازون وتويتر في وقت يواجه قطاع التكنولوجيا تباطؤا اقتصادي ا كبيرا.

وقال سوندار بيتشاي، الرئيس التنفيذي للمجموعة في رسالة بالبريد الإلكتروني للموظفين “مدى العامين الماضيين، شهدنا فترات من النمو الهائل. لمواكبة هذا النمو ودعمه، وظفنا عدد ا من الأشخاص استجابة لواقع اقتصادي مختلف عن الواقع الذي نواجهه اليوم”.

وأضاف “لقد أجرينا مراجعة صارمة عبر مجالات المنتج والأدوار الوظيفية لضمان توافق موظفينا وأدوارنا مع أولوياتنا القصوى كشركة”.

وتابع “قررنا تقليص القوة العاملة لدينا بنحو 12000 وظيفة”.

وكتب بيتشاي “الأدوار التي نلغيها تعكس نتيجة تلك المراجعة”.

وأشار بيتشاي إلى أن الموظفين الأميركيين سبق أن تبلغوا بعمليات التسريح، فيما ستستغرق هذه العمليات وقتا أطول في الدول الأخرى تماشيا مع قوانين العمل المحلية.

ولفت إلى أن التسريح سيطال “مختلف الأقسام والمناصب ومستويات المسؤولية والمناطق”.

وأضاف “تأثير هذه التغييرات على حياة موظفي غوغل يلقي بثقله علي ، وأتحمل المسؤولية الكاملة عن القرارات التي أدت بنا إلى هنا”.

أعلن بيتشاي عن حزم إنهاء الخدمة للموظفين الأميركيين الذين سيحصلون على راتب ما لا يقل عن 16 أسبوع ا ومكافأة مالية عن خدمة 2022 وإجازات مدفوعة الأجر وستة أشهر من التغطية الصحية.

وقال “لا أزال متفائلا بشأن قدرتنا على أداء مهمتنا حتى في أصعب الأيام”.

وارتفعت أسهم ألفابت بنسبة 3,5% في التعاملات الإلكترونية في وول ستريت قبل افتتاح البورصة.

وقال محللون إن مجموعات التكنولوجيا الكبرى أنفقت أكثر مما كان يجب إذ لم تلحظ تباطؤا في الأفق.

وقال دانيال ايفز من شركة “ويدبوش سيكيوريتيز” Wedbush Securities للاستثمارات إن تسريح الموظفين يعكس إنفاق ا غير مسؤول في قطاع التكنولوجيا الذي ينعم بـ”نمو مفرط”.

وأضاف “الحقيقة أن الشركات القوية في مجال التكنولوجيا وظفت بشكل مفرط وبوتيرة غير مستدامة، وأصبح الاقتصاد الكلي القاتم يفرض عمليات التسريح هذه في الفضاء التكنولوجي”.

وبحسب موقع Layoffs.fyi، خسر نحو 194 ألف شخص وظائفهم في قطاع التكنولوجيا في الولايات المتحدة منذ مطلع العام 2022. وهذا العدد لا يشمل عدد الموظفين المسرحين من ألفابت الجمعة.

وأعلنت شركتا “إيتش بي” HP وعملاق الحوسبة السحابية “سيلزفورس” Salesforce أيض ا الاستغناء عن أعداد كبيرة من الموظفين هذا الشهر.

أ.ف.ب


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...