حملة جهوية ببني ملال للتحسيس بالعنف الرقمي ضد النساء

-ملفات تادلة 24-

انطلقت اليوم الجمعة، ببني ملال، الحملة الجهوية للتحسيس بالعنف الرقمي ضد النساء والفتيات، وذلك تحت شعار “مخاطر العنف الرقمي على النساء والفتيات”.

وتروم هذه الحملة التحسيسية، التي أطلقتها المنسقية الجهوية للتعاون الوطني لبني ملال خنيفرة، تحسيس ضحايا هذا العنف بإمكانية التبليغ على العنف الرقمي لدى الهيئات المختصة التي لديها اليوم، كل الوسائل لتحديد مرتكبي العنف ومعاقبته طبقا للقوانين المعمول بها.

كما تروم هذه الحملة، المنظمة أيضا تحت شعار “جميعا من أجل فضاء رقمي مسؤول وآمن للنساء والفتيات”، تحسيس المجتمع بالعنف الرقمي ومخاطره، وكذا تدارس سبل تعزيز الوقاية وتطوير برامج التكوين والتربية.

وعرف هذا اللقاء مشاركة نساء وممثلين عن عدة قطاعات معنية بمكافحة العنف، وكذا جمعيات المجتمع المدني، ومنظمات للتعاون الدولي.

وسيتم خلال هذه الحملة الجهوية، التي تستمر إلى غاية 10 دجنبر، إطلاق عدة أنشطة تواصلية على المستويين الجهوي والوطني للتحسيس بهذه المخاطر على ضوء الجهود الهامة التي يبذلها المغرب في هذا الشأن .


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...