إصابة ساديو ماني قد تحرمه من المشاركة في مونديال 2022

-ملفات تادلة 24-

أكد موقع ليكيب الرياضي الفرنسي أن النجم السنغالي ساديو ماني لن يتمكن من المشاركة في منافسات كأس العالم بسبب إصابته الأخيرة.

يأتي ذلك في الوقت الذي قال فيه دينو توبمولر المدرب المساعد لبايرن ميونيخ متصدر دوري الدرجة الأولى الألماني لكرة القدم إن الإصابة التي تعرض لها السنغالي ساديو ماني في مواجهة فيردر بريمن يوم الثلاثاء “ليست خطيرة” وسيكون جاهزاً لكأس العالم في قطر.

وتعرض ماني لإصابة خلال المباراة التي انتهت بفوز بايرن ميونخ على فيردر بريمن 6 / 1 مساء أمس الثلاثاء ضمن منافسات الدوري الألماني (بوندسليغا)، وخرج بعد 20 دقيقة من بداية المباراة، ولم يجر تشخيص حالة الإصابة بشكل نهائي حتى الآن.

وسيكون مهاجم ليفربول السابق مهماً لآمال منتخب بلاده السنغال في كأس العالم حيث يلعب في المجموعة الأولى بجانب هولندا وقطر والإكوادور.

وأبلغ توبمولر الصحفيين “ساديو ماني تلقى ضربة في الساق أدت إلى ألم بسيط في الأعصاب، الإصابة ليست خطيرة ومشاركته في كأس العالم لن تكون محل شكوك”.

وقال يوليان ناغلزمان المدير الفني لبايرن إن اللاعب الفائز بجائزة أفضل لاعب أفريقي مرتين سيخضع لفحوصات لتقييم حالة الإصابة. وأضاف “لا يمكنني قول أي شيء بالتأكيد، تلقى ضربة في الساق، في مكان يمتد تأثيره إلى العضلات”.

وتابع “أعتقد أنه يجب أن يخضع لكشف بالأشعة لمعرفة مدى حجم الإصابة لأن هذا المكان يمكن أن يُكسر بسهولة، أتمنى ألا تكون إصابة خطيرة لكن لا يمكنني قول أي شيء”.

وقال ناغلسمان في المؤتمر الصحفي عقب المباراة :”تلقى ضربة في عظمة الهضبة الظنبوبية (قصبة الساق). هي نقطة مؤلمة. وسيحتاج للخضوع للأشعة السينية من أجل معرفة ما حدث.”

أما توماس مولر، زميله بفريق بايرن، فقد أبدى ثقة في أنه سيكون لائقا للمشاركة مع المنتخب الألماني في المونديال، الذي يقام في الفترة ما بين 20 نونبر و19 دجنبر.

وكالات


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...