قوات الاحتلال الاسرائيلي تقتل شابين فلسطينيين وتصيب ثالثا في رام الله

 – ملفات تادلة 24 –

استشهد شابان فلسطينيان، وأصيب ثالث، فجر اليوم الاثنين، خلال اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي، منطقة ضاحية التربية والتعليم، شمال رام الله.

ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) عن مصادر أمنية، أن قوات الاحتلال اقتحمت ضاحية التربية والتعليم قرب مخيم الجلزون شمالا، وأطلقت النار صوب ثلاثة شبان داخل مركبتهم، ما أدى لاستشهاد إثنين منهم.

وحسب ذات المصدر فإن الشهيدين هما باسل قاسم بصبوص (19 عاما)، وخالد فادي عنبر (21 عاما) من مخيم الجلزون، أما الثالث المصاب فهو رأفت سلامة عوض حبش (19 عاما) من بلدة بيرزيت.

ونقلت وفا عن شاهد عيان، من المخيم، قوله إن قوة راجلة من جيش الاحتلال اقتحمت الضاحية عند الساعة الثالثة فجرا وتمركزت بالمكان، وفي الوقت ذاته كان الشبان الثلاثة وهم عمال بناء، يستقلون مركبتهم الخاصة يغادرون الضاحية متوجهين لمدخل المخيم، فأطلق الجنود باتجاههم أكثر من 30 رصاصة، ما أدى لاستشهاد اثنين منهم، وإصابة الثالث، كما اخترق الرصاص منازل المواطنين.

ولفت إلى أن جنود الاحتلال احتجزوهم أكثر من نصف ساعة في المركبة، ثم تم سحلهم بطريقة بشعة وإلقاؤهم على الأرض قرابة 20 دقيقة.

وأضافت المصادر ذاتها، أن قوات الاحتلال اختطفت جثماني الشهيدين، واعتقلت المصاب.

وأعلنت حركة “فتح” إقليم رام الله والبيرة، الاضراب الشامل في المحافظة، حدادا على روح الشهيدين.

وبعد هذه الجريمة يرتفع عدد الشهداء في فلسطين منذ بداية العام الجاري إلى 167 شهيدا حسب التجمع الوطني لأُسر شهداء فلسطين.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...