الجبهة الاجتماعية المغربية تنتقد الأوضاع المعيشية للمغاربة وتقرر الاحتجاج

-ملفات تادلة 24-

أعلنت الجبهة الاجتماعية المغربية، عزمها تنظيم احتجاجات في كل مناطق البلاد، ووقفة مركزية أمام مقر البرلمان بالرباط، بمناسبة اليوم العالمي للقضاء على الفقر الذي يصادف 17 أكتوبر من كل سنة.

وانتقدت الجبهة في بلاغ لها، ما وصفتها بسياسة الدولة التفقيرية، وغلاء المعيشة، خاصة فيما يتعلق بالمحروقات والمواد الغذائية الأساسية.

واعتبرت، أن مجلس المنافسة لا دور له في ضبط الأسعار منذ تأسيسه، حيت لم يتخذ ما يلزم من قرارات، إذ تغيب، بحسبها، المنافسة ويحضر الاحتكار والريع فقط.

ووصفت، الحوار الاجتماعي، سواء في شقه القطاعي أو المركزي، بغير الجدي وغير المنتج، مؤكدة على رفض الحكومة الاستجابة للمطالب الأساسية، وعلى رأسها الزيادة في الأجور لإمتصاص ما ابتلعه التضخم والغلاء، وإحداث درجة جديدة بالنسبة لأجراء القطاع العمومي.

وأدانت الجبهة، التشريعات التي سنها البرلمان المغربي خلال الفترة المنصرمة، معتبرا إياها تخدم مصالح الرأسمال الريعي على وجه الخصوص، وفق تعبيرها.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...