تعيين ألونا فيشر رئيسة لمكتب الاتصال الإسرائيلي بالرباط

ملفات تادلة 24-

أعلنت وزارة الخارجية الإسرائيلية عن إعفاء دافيد غوفرين من رئاسة مكتب الاتصال الإسرائيلي بالرباط، وتعيين ألونا فيشر كام خليفة له، حسب ما نقلت “I24News”، بينما لا يزال غوفرين قيد التحقيق حاليا في “قضايا تتعلق بتهم الاستغلال الجنسي، وإخفاء هدايا، والمحسوبية”.

وشغلت فيشر، الحاصلة على الدكتوراه في العلوم السياسية من جامعة تل أبيب، منصب سفيرة لإسرائيل بصربيا وسفيرة غير مقيمة بالجبل الأسود، كما عملت في مجال تدريب الديبلوماسيين في مهمات خاصة.

وتعليقا على الاتهامات الموجهة إليه كتب دافيد غوفرين على حسابه على “تويتر” أنه “في أعقاب ما نشرته وسائل الإعلام من ادعاءات كاذبة وافتراءات بشأني، أريد التوضيح بشكل قاطع لا يقبل التأويل أنّ هذه الاشاعات المضللة التي لا أساس لها من الصحة، والتي تسوّقها عناصر صاحبة مصلحة في ما يتعلق بالتحرّش الجنسي، هي مجرد أكاذيب جملة وتفصيلا”.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...