حريق الحي الجامعي بوجدة يودي بحياة طالب ثان

-ملفات تادلة 24-

لقي طالب ثان، زوال اليوم الثلاثاء، مصرعه متأثرا بجروح وصفت بـ”الخطيرة” إثر حادث اندلاع نيران في أحد أجنحة الحي الجامعي بوجدة، وذلك بعد ساعات من وفاة زميل له كان يخضع إلى جانبه للعلاج في مستشفى بالدار البيضاء.

وأصيب الهالك (ح.ا) المتحدر من مدينة زايو في إقليم الناظور، إلى جانب 8 آخرين، بحروق متفاوتة الخطورة، ليتم نقلهم في أول الأمر إلى المستشفى الجامعي، ومستشفى الفارابي بوجدة، قبل أن تستدعي حالة الهالكين الحرجة نقلهما على وجه السرعة على متن مروحية صوب الدار البيضاء.

وكان حريق قد نشب صباح أمس الإثنين 12 شتنبر الجاري، بالحي الجامعي لجامعة محمد الأول بوجدة بالجناح E، بفعل تماس كهربائي نجمت عنه حالات اختناق لبعض الطلبة المُقيمين.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...