اللجنة الجهوية الموحدة للاستثمار بجهة بني ملال خنيفرة تصادق على 140 مشروعا خلال السبعة أشهر الأولى من 2022

-ملفات تادلة 24-

صادقت اللجنة الجهوية الموحدة للاستثمار بجهة بني ملال خنيفرة خلال السبعة أشهر الأولى من سنة 2022 على ما مجموعه 140 ملفا استثماريا، بزيادة قدرها 40 في المئة بالمقارنة مع نفس الفترة من العام 2021

وحسب معطيات للمركز الجهوي للاستثمار بالجهة، ستمکن مختلف هذه المشاريع من تعبئة برامج استثمارية بحوالي 3,5 مليار درهم، مما سيمكن من خلق أكثر من 4.823 فرصة عمل مباشر دائم.

كما تمت مواكبة في إطار البرنامج الجهوي “ازدهار”، حوالي 500 مقاول خلال هذه السنة.

وأصبحت جهة بني ملال- خنيفرة تفرض نفسها اليوم بامتياز كقطب للفرص الاقتصادية الهائلة والمتنوعة، ومنطقة جذب للعديد من المستثمرين الباحثين عن بيئة واعدة ومزدهرة للمشاريع وريادة الأعمال.

وبالنظر إلى الإمكانات الكبيرة التي تزخر بها هذه الجهة والدينامية القوية التي يعيشها هذا المجال الترابي وسط المغرب، أصبح العديد من المستثمرين يقبلون عليها بشكل متزايد للاستفادة من المزايا والمؤهلات الواعدة والمتعددة التي تقدمها لرجال الأعمال المغاربة والأجانب في مختلف القطاعات الاستراتيجية والأساسية لاقتصادها.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...