لماذا يجب تجنب وضع ساق على ساق عند الجلوس؟

-ملفات تادلة 24-

يعتمد الكثير من الناس وضع ساق فوق الأخرى عند الجلوس، لكن وضعية الجلوس هذه، في الواقع، قد تنطوي على آثار سلبية يمكن أن تضر بصحة الجسم.

ويحذر خبير العظام الكندي بريندون تالبوت، عبر حسابه على “تيك توك”، من أنه يجب تجنب وضع ساق على أخرى أثناء الجلوس لأنه يمكن أن يضغط على منطقة تصريف رئيسية في الأطراف السفلية.

وشرح: “كل الدم من الأطراف السفلية يصب في الوريد الفخذي (وعاء دموي كبير في فخذك)، الذي ينتقل تحت الرباط الإربي (منطقة الفخذ)”.

ويمكن أن يؤدي الضغط غير الضروري إلى مشاكل في الدورة الدموية ويساهم في النهاية في الإصابة بأمراض الأوردة بما في ذلك الدوالي.

وتحدث الدوالي عندما تتوقف الصمامات الدقيقة الموجودة داخل أوردة الساقين عن العمل بشكل صحيح، ما يتسبب في تجمع الدم في الأوردة، ويجعلها منتفخة ومؤلمة.

ويمكن أن يؤدي الضغط المتزايد في الأوردة أيضا إلى جعل الجلد أرجوانيا وجافا ومتقشرا. وبالإضافة إلى كونه قبيحا، إذا ترك دون علاج، فقد تحدث مضاعفات مثل النزيف، أو القصور الوريدي المزمن (حيث يرتفع ضغط الدم بسبب عدم عمل الصمامات بشكل صحيح، ما يؤدي إلى تجمع الدم حيث يصعب عليه العودة إلى القلب من الساقين) وتقرحات الجلد.

وكثير من الناس يقومون بهذه الوضعية في الجلوس، سواء أكان ذلك بوعي أم بشكل عفوي.

واقترحت دراسات سابقة أن وضع ساق على الأخرى يرفع ضغط الدم قليلا، لأن هذه الوضعية تُصعّب من عملية ضخ الدم باتجاه القلب وتزيد المقاومة في الاتجاه المعاكس.

كما أن الدوالي هي سبب آخر يمنع الناس من وضع ساق على الأخرى، حيث يشار إلى أن هذا الإجراء يعطل انتقال الدم إلى القلب.

وبعد أن حذر بريندون من أنه لا يجب وضع ساق على الأخرى، نصح بممارسة التمارين الرياضية بانتظام للحفاظ على صحة الأوردة.

وصرح: “مارس التمارين الرياضية بانتظام للحفاظ على تدفق الدم في عروقك. لا يتطلب هذا أن يكون تدريبا للمقاومة، بل يمكن أن يكون شيئا بسيطا مثل المشي”.

وأضاف أن المشي لمدة 30 دقيقة فقط كل يوم يمكن أن يساعد. وأوضح: “كل شيء في الجسم يعتمد على الحركة، وصولا إلى المستوى الخلوي”.

وقال الخبير إن الحفاظ على وزن صحي هو طريقة أخرى للحفاظ على صحة الأوردة. موضحا: سيقلل هذا من خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم. وقد يؤدي ارتفاع ضغط الدم إلى إضعاف جدران الأوعية الدموية بمرور الوقت. وهذه الدهون الداخلية يمكن أن تسبب ضغطا على الأوعية المجاورة، وتحد من تدفق الدم وتزيد الضغط على الأوردة”.

وأشار إلى أنه يجب أيضا تجنب الجلوس أو الوقوف لفترات طويلة ويجب أن تحاول تغيير وضعياتك بانتظام طوال اليوم.

وكالات


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...