اختتام منافسات التصفيات التمهيدية لمنافسة الأوديسا الجهوية لريادة الأعمال بجهة بني ملال -خنيفرة في نسختها الأولى

-ملفات تادلة 24-

عرفت غرفة  التجارة والصناعة والخدمات بمدينة بني ملال يوم 23 يونيو 2022،تنظيم الحفل الختامي الثالث لمرحلة التصفيات التمهيدية من منافسات الأوديسا الجهوية لريادة الأعمال بجهة بني ملال- خنيفرة في نسختها الأولى.

وكان هذا الحفل الختامي، فرصة لاستعراض رحلة مقاولي المستقبل المشاركين في المسابقة على مستوى مؤسسات مكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل بالجهة، وأيضا لمكافأة الفائزين واختيار الفرق المؤهلة للنهائيات الجهوية بين المؤسسات.

ويأتي هذا الحفل الختامي، تتمة للمرحلة الأولى من التصفيات  التي أقيمت بشراكة بين المركز الجهوي للاستثمار بجهة بني ملال خنيفرة ومكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل وجامعة السلطان مولاي سليمان ومشروع التنمية الاجتماعية والاقتصادية الدامجة بجهة بني ملال الممول من طرف الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية (BMK-ISED)، حيث همت تحسيس الطلبة والمتدربين على الحس المقاولاتي، وتنظيم أزيد من 80 ورشة تدريبية وتكوينية، بالإضافة إلى تسجيل 250 فريق في المسابقة مع مشاركة أكثر من 500 طالب ومتدرب.

وتتمة كذلك، للتصفيات المنظمة بكافة مؤسسات مكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل وجامعة السلطان مولاي سليمان، على مستوى الأقاليم الخمس بجهة بني ملال خنيفرة، والتي تم من خلالها تعبئة مدربي ومستشاري برنامج المواكبة الجهوي ازدهار (المركز الجهوي للاستثمار، جامعة السلطان مولاي سليمان، مكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل، الوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات، الغرف المهنية، الاتحاد العام لمقاولات المغرب، الأبناك، المبادرة الوطنية للتنمية البشرية( بالإضافة إلى مشروع التنمية الاجتماعية والاقتصادية الدامجة بجهة بني ملال خنيفرة (BMK-ISED)، وأيضا شركاء آخرين متدخلين في تعزيز ريادة الأعمال وذلك بهدف تقديم التوجيه لحاملي المشاريع المبتكرة ودعمهم من الفكرة إلى غاية إنشاء مشاريعهم الخاصة

وبهذه المناسبة، أكد مدير المركز الجهوي للاستثمار بالنيابة بجهة بني ملال خنيفرة “أن مختلف الفرق المشاركة أبانوا عن قدرتهم الإبداعية وعلى نضج العديد من المشاريع التي يمكن تحقيقها على أرض الواقع”.

وأوضح من جهته، رئيس مشروع التنمية الاجتماعية والاقتصادية الدامجة بجهة بني ملال خنيفرة الممول من طرف الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية (BMK-ISED) أن المرحلة الأولى مكنت  من إنتاج مشاريع مبتكرة للغاية سيتم صقلها بشكل أكبر خلال المعسكر التدريبي في النهائيات الجهوية لجعلهم شركات ناشئة حقيقية على المستوى الجهوي.

هذا ويشار الى أن منافسات الأوديسا الجهوية لريادة الأعمال التي أعطيت انطلاقتها في 30 مارس 2022 تمكن من خلالها  30 فريقا تابعين مرحبا لمؤسسات مكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل وجامعة السلطان مولاي سليمان، من التأهل للنهائيات الجهوية، مما سيساهم في خلق مشاريع مبتكرة، كنموذج للطلاب وحاملي المشاريع في ريادة الأعمال.

محمد أمين حمداني: صحافي متدرب


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...