بعد الحكم لفائدته بمبلغ 15 مليون دولار.. جوني ديب يواجه دعوى قضائية جديدة

محمد أمين حمداني:  طالب متدرب

رفعت منظمة الاتحاد الامريكي للحريات المدنية دعوى الى محكمة تطالب فيها الممثل جوني ديب المشهور بشخصية القرصان جاك سبارو باداء مبلغ 86 الف دولار لفائدة منظمة الاتحاد الأمريكية وذلك لادخالها كطرف  في النزاع بعد ان رفضت الادلاء بما يفيد عدم تبرع زوجته السابقة امبير هيرد بالمبالغ التي تحصلت عليها بعد الطلاق والتي وعدت بصرفها كتبرعات لفائدة جمعيات خيرية.

وبحسب بيان صادر عن المنظمة فإن الممثل مسؤول عن «النفقات الكبيرة التي تم إنفاقها للرد على مذكرات الاستدعاء التي قدمها السيد ديب أثناء المحاكمة التي لم يكن اتحاد الحريات المدينة أو أي من موظفيها طرفاً فيها».

 وجاء في الدعوى المقدمة أمام المحكمة أن «اتحاد الحريات المدينة قدم 3 شهود للمحكمة، من بينهم مديره التنفيذي، لتقديم أكثر من 16 ساعة من الإفادات، وأثناء ذلك رفض السيد ديب تقديم أي من التنازلات لتقليل العبء والنفقات على المنظمة غير الربحية».

وفي السياق  ذاته فإن  فريق عمل الاتحاد اعتبر أن بطل الكراييبي  جعله يهدر وقتا طويلا في الاجابة عن المذكرات المقدمة من طرف فريق ديب القانوني مما ادى الى تعطيل عملهمكما اعتبروه مسؤولا عن دفع فواتير مراجعة مستندات المنظمة وتقديم سجلاتهاكما يقول ممثلو الاتحاد انهم امتثلوا لاستدعاء المحكمة وكانوا ملزمين بمراجعة 7500 وثيقة وتسليم أكثر من 2000 مستند .

هذا وصرح رئيس الاتحاد الأمريكي للحريات المدنية ان امبير هيرد كانت قد تبرعت ب1,3 مليون دولار لفائدة المنظمة بعد ان كانت قد التزمت في وقت سابق بالتبرع بمبلغ  7 مليون دولار لفائدة جمعيات خيريةو 3,5 مليون دولار لفائدة منظمة الاتحاد الامريكي للحريات المدنية .

في حين صرحت امبير هيردسابقا امام المحكمة بأن قيام  زوجها برفعدعوى ضدها سنة 2019 يطالبها فيها مبلغ 50 مليون دولار هو ما أعاق إتمام تبرعها بما وعدت به لصالح الجمعيات الخيرية.

 

 

 

 

 


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...