باحثون يقاربون موضوع تطور منظومة حقوق الإنسان في المغرب في ندوة علمية ببني ملال

-ملفات تادلة 24-

احتضنت كلية الآداب والعلوم الإنسانية ببني ملال، اليوم الخميس 12 ماس الجاري، أشغال الندوة العلمية حول ” منظومة حقوق الإنسان بالمغرب مسار تطور ” بمشاركة تلة من الأساتذة الباحثين والمتخصصين في القانون وفي مجال حقوق الإنسان من جامعات مغربية وتخصصات مختلفة.

وناقش المتدخلون خلال الجلسة الأولى من الندوة، عددا من القضايا ذات الصلة بتطور منظومة حقوق الإنسان بالمغرب، ودور البرلمان في حماية حقوق الإنسان، والحق في المعلومات والحق في الاتصال والبرلمان، والإطار المؤسساتي لحماية حقوق الإنسان انطلاقا من كتاب الباحث عبد الرزاق الحنوشي ” البرلمان وحقوق الإنسان، مرجعيات وممارسات “.

وقارب عدد من الأساتذة خلال أشغال الجلسة الثانية مجموعة من المواضيع، تهم بالأساس حقوق الإنسان والحماية القضائية والصحافة وحقوق الإنسان في المغرب، والعدالة الانتقالية من خلال تجارب بعض الدول كألمانيا وجنوب إفريقيا والمغرب، وتقييم تطور شبكة حقوق الإنسان في المغرب وغيرها من المواضيع.

وفي تصريح لملفات تادلة 24، قال عبد الرزاق الحنوشي ” إن هذا القاء الذي احتضنته كلية الآداب والعلوم الإنسانية ببني ملال له طعم خاص بالنسبة لي، لأنه تم فيه تكريم لأحد القامات حقوق الإنسان في المغرب، وهو الأستاذ إدريس اليزمي، وأيضا لأنه تم الاحتفاء بكتابي ” البرلمان وحقوق الإنسان، مرجعيات وممارسات ” الذي هو مهدى أيضا للأستاذ إدريس اليزمي “.

وأضاف الحنوشي، أن عرض الكتاب اليوم بفضاء كلية الآداب والعلوم الإنسانية ببني ملال، هو أمر مهم بالنسبة للأساتذة الباحثين في مجال حقوق الإنسان والطلبة على حد سواء، لأنه يعالج موضوعا جديدا يتعلق بعلاقة البرلمان بحقوق الإنسان وبمجال التعاطي مع قضايا حقوق الإنسان سواء فيما يتعلق بالتشريعات أو السياسات العمومية أومراقبة العمل الحكومي.

من جانبه، أكد الأستاذ ادريس جبري منسق مسلك الإجازة المهنية في الصحافة المكتوبة، أن الندوة شكلت فرصة لمناقشة وتدارس تطور منظومة حقوق الأنسان بالمغرب من طرف مجموعة من الأساتذة من جامعات وتخصصات مختلفة من خلال كتاب ” البرلمان وحقوق الإنسان، مرجعيات وممارسات ” لعبد الرزاق الحنوشي.

وأضاف جبري أن هذه المناسبة شكلت فرصة لتكريم الأستاذ إدريس اليزمي، استحضارا لعطاءاته ونضالاته في مجال حقوق الإنسان، مشيرا إلى أن أشغال هذه الندوة ستصدر بناء على توصيات في كتاب سينشر أوائل شهر أكتوبر المقبل.

وتجدر الإشارة إلى أنه خلال هذا الندوة العلمية التي تم تنظيمها من طرف مختبر الدراسات القانونية والسياسية بالكلية المتعددة التخصصات ببني ملال، ومسلك الإجازة المهنية في الصحافة المكتوبة بكلية الآداب والعلوم الإنسانية ببني ملال، بشراكة مع مكاتب ابن خلدون ندوة علمية، تم تكريم إدريس اليزمي الرئيس السابق للمجلس الوطني لحقوق الانسان، ورئيس مجلس الجالية المغربية بالخارج.

 


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...