مقتل قيادي في حركة التمرد الكولومبية السابقة “فارك” في فنزويلا

    -ملفات تادلة24-

قتل احد القادة المنشقين عن حركة “القو ات المسلحة الثورية الكولومبية” (فارك)، الملقب بـ”البايسا”، برصاص متمردين اخرين في فنزويلا، وفق ما ذكرت الصحف الكولومبية الاحد.

ونقلت عدة صحف عن مصادر استخباراتية كولومبية وفنزويلية أن هذا الزعيم  ، واسمه الحقيقي هرنان داريو فيلاسكيز، تعرض لكمين في ولاية أبوري المتاخمة لكولومبيا.

ولم تؤكد حكومة الرئيس الكولومبي إيفان دوكي ولا الفنزويلية برئاسة نيكولاس مادورو هذه المعلومات. وذكر الجيش الكولومبي للصحافيين أنه لم ترده معلومات حول ذلك.

ابتعد فيلاسكيز الذي كان قائدا يثير الرهبة خلال السنوات التي قضاها على رأس قوة النخبة في “القوات المسلحة الثورية الكولومبية”، في عام 2018 بعد اتفاق السلام المبرم في عام 2016 وافضى إلى نزع سلاح أقوى حركة متمردة في أميركا اللاتينية، والذي كان أحد مفاوضيه.

وعاد للظهور في عام 2019 مرتديا زيا عسكريا إلى جانب إيفان ماركيز، الرجل الثاني السابق في “القو ات المسلحة الثورية الكولومبية”، وخيسوس سانتريش، القيادي الآخر في حركة التمرد السابقة، معلنا عودته إلى حمل السلاح.

ولطالما اتهمت الحكومة الكولومبية نظيرتها الفنزويلية بحماية هؤلاء المتمردين المنشقين، وتنفي كراكاس هذا الأمر.

وعرف فيلاسكيز بنشاطه المسلح، بما في ذلك تفجير سيارة في بوغوتا أودى بحياة 36 شخصا وإصابة العشرات في فبراير 2003.

 

أ ف ب


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...