اليوم العالمي للمتطوعين .. المتطوعون هم شريان الحياة لكرة القدم ( جياني إنفانتينو)

     -ملفات تادلة24- 

أكد رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم جياني إنفانتينو ،بمناسبة اليوم العالمي للمتطوعين الذي يصادف الخامس من دجنبر كل سنة، على الدور الحاسم الذي يضطلع به المتطوعون في إنجاح بطولات الاتحاد، منوها بالجهود التي يبذلونها خلال الدورة الحالية لكأس العرب (قطر 2021)، وبانخراطهم في الدورة المقبلة من كأس العالم 2022.

ونقل بلاغ لل(فيفا) عن إنفانتينو قوله إن منصة الاتحاد الدولي على شبكة الأنترنت، “تعد فرصة مثالية لانخراط المتطوعين للمشاركة في عالم كرة القدم”.

وأبرز رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم أن المتطوعين يضطلعون “بدور هام في جعل كرة القدم أجمل وأشهر رياضة في العالم،” مضيفا “أنتم شريان الحياة لكرة القدم، ونحن نحييكم جميعا على دعمكم الثابث وتفانيكم الدؤوب الذي ساعد المستديرة الساحرة على النمو في شتى بقاع العالم”.

وأضاف “وإذ ستتجه أنظار العالم أجمع إلى سنة 2022 حين ستقام كأس العالم في قطر، ندعو المتطوعين ليكونوا جزء من فريقنا الفائز، والذي سيقدم أعظم وأفضل تظاهرة كروية عالمية على الإطلاق.”

من جانبها، قالت الأمينة العامة للاتحاد الدولي لكرة القدم ،فاطمة سامورا، “نشعر بالامتنان العميق لجميع المتطوعين الذين يواصلون التسجيل عبر الأنترنت. فهذا النمو يعكس قوة كرة القدم في ترسيخ الوحدة والارتقاء بالمجتمع”، مضيفة “من الطلاب الشباب إلى المتطوع الأكبر سنا بيننا حاليا، وهو رجل يبلغ من العمر 77 سنة، نجحت المنصة في إضفاء طابع ديمقراطي على التطوع في كرة القدم، من خلال إتاحتها الفرصة للجميع.”

وتابعت أنه في جميع أنحاء العالم، من ليتوانيا إلى قطر، قدم المتطوعون دعما حاسما في إنجاح جميع بطولات الاتحاد الدولي خلال سنة 2021، والتي تم خلالها بناء صداقات واكتساب مهارات، وذلك انطلاقا من روح المرح والصداقة الحميمة.

وأشارت إلى أنه شعور يتكرر عالميا، خاصة في قطر، التي أصبحت قبلة لعشاق المستديرة الساحرة. فقد تم الحصول على أكثر من 70 ألف طلب من المتطوعين الراغبين للمشاركة في كأس العرب 2021، وأكثر من 5250 طلبا في 29 أبريل الماضي، يوم إطلاق برنامج التطوع الخاص بالبطولة.
و م ع


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...