تزايد المطالب بالتحقيق في وفاة الشاب يوسف عضو green boys

-ملفات تادلة 24- 

طالبت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بعين السبع الحي المحمدي بالتحقيق في ظروف وملابسات حادثة سير أدت الى مقتل الشاب يوسف عضو مجموعة “green boys”.

ودعت الجمعية في بيان لها بضرورة “فتح تحقيق واف وشامل في الحادث المأساوي الذي راح ضحيته هذا الشاب البرئ ومعاقبة المسؤولين والمتسببين في مقتله كما تقول عائلته.”

وأشارت الجمعية إلى أنها تتابع باهتمام كبير ما تسرب عن وقائع مقتل الشاب يوسف عضو green boys على يد 3 عناصر من فرقة الصقور كما تقول والدته.

وارتفعت أصوات رواد مواقع التواصل الاجتماعي بضرورة بالتحقيق في الحادث الذي خلف استياء عارما وسط مشجعي فريق الرجاء البيضاوي الذين أكدوا على ضرورة إظهار حقيقة وفاة الشاب يوسف شهر شتنبر الماضي.

وانتشر وسم “العدالة ليوسف” على نطاق واسع، بل وحد جماهير الغريمين، وتناقلات كبريات صفحاتهم على منصات التواصل شهادة والدته نشرت على حساب في تطبيق “أنستغرام “.

وكانت المديرية العامة للأمن الوطني قد أعلنت أمس الثلاثاء في بلاغ لها، أنها تتعاطى بالجدية اللازمة مع التسجيلات والمحتويات الرقمية المنشورة في شبكات التواصل الاجتماعي، والتي تتناول ظروف وملابسات حادثة سير وقعت بمنطقة عين السبع الحي المحمدي بالدار البيضاء، بتاريخ 8 شتنبر المنصرم، وتسببت في وفاة شاب في حادث دراجة نارية وإصابة مرافقه، بالإضافة إلى تعرض شرطي لجروح.

وأكدت المديرية في بلاغها، أنه وحرصا على تنوير الرأي العام، وتوخيا للحقيقة، فإن الفرقة الوطنية للشرطة القضائية هي التي تكلفت بمواصلة وتعميق البحث في هذه القضية تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للوقوف على الظروف والملابسات الحقيقية المحيطة بهذه الحادثة، والكشف عن جميع تفاصيلها وخلفياتها.

وشدد المصدر ذاته كذلك على أن المدير العام للأمن الوطني أعطى تعليماته للمصالح المركزية للأمن الوطني بمتابعة هذا الملف من الناحية الإدارية، مع انتظار نتائج البحث القضائي الذي تعكف عليه حاليا الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، وذلك ليتسنى لها ترتيب الإجراءات القانونية والإدارية اللازمة.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...