مقتل صحافي فيلبيني بالرصاص في منزله

-ملفات تادلة 24-

أعلنت الشرطة الفليبينية ، اليوم الأحد، أن صحافيا قتل بالرصاص في منزله بمنطقة بانسالان (جزيرة مينداناو) .

وأوضح رئيس الشرطة المحلية بيتر غلين إيبونغ أن أورلاندو دينوي وهو مراسل أحد المواقع الإخبارية الفيليبينية ومقدم على إذاعة “إنيرجي إف إم”، قتل بست رصاصات على يد مسلح اقتحم شقته.

وأضاف المسؤول الأمني أن الصحافي توفي على الفور، مشيرا إلى أنه تم فتح تحقيق لتحديد دوافع القتل.

وبحسب الاتحاد الوطني للصحافيين في الفيليبين فإن دينوي هو الصحافي الحادي والعشرون الذي ي قتل منذ وصول الرئيس رودريغو دوتيرتي إلى السلطة سنة 2016.

وأمر رئيس الشرطة الوطنية الجنرال غييرمو إليازار بإجراء تحقيق كامل وتعهد بحماية وسائل الإعلام من الهجمات.

وفي تقرير صدر خلال الشهر الجاري، صنفت لجنة حماية الصحافيين التي تتخذ من نيويورك مقرا لها، الفيليبين في المرتبة السابعة على المؤشر العالمي للإفلات من العقاب الذي تم إنشاؤه في العام 2008، مع 13 جريمة قتل طالت صحافيين ولم تحل بعد .


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...