افتتاح معرض تشكيلي جماعي لفنانين من جهة بني ملال – خنيفرة

 -ملفات تادلة24- و م ع 

جرى، مساء السبت برواق دار الثقافة ببني ملال، افتتاح معرض تشكيلي جماعي لفنانين وفنانات من جهة بني ملال – خنيفرة تحت شعار “بني ملال بألوان الخريف”.

ويسلط هذا المعرض الذي يتواصل طيلة شهر أكتوبر الجاري الضوء على عشرات اللوحات التي أبدعها فنانون تشكيليون ينتمون للأقاليم الخمس التابعة لجهة بني ملال – خنيفرة.

ويسعى المنظمون عبر هذه التظاهرة الفنية التي تضم نحو 50 لوحة تشكيلية تمثل مختلف أنماط ومدارس الفن التشكيلي والتطبيقي إلى السفر بالزوار عبر العالم الشخصي للفنانين المشاركين، وفسح المجال لهم لاكتشاف مصادر إلهامهم والمواضيع التي يشتغلون عليها.

وأعربت نهيلة الشافعي، فنانة تشكيلية خريجة الفنون التطبيقية، في تصريح للقناة الإخبارية لوكالة المغرب العربي للأنباء M24 ،عن فخرها الكبير بالمشاركة في هذا المعرض المنظم من قبل 11 فنانا تشكيليا ينحدرون جميعا من جهة بني ملال – خنيفرة، لإيصال رسالة أمل للزوار في سياق جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد -19)، وإبراز أهمية ومكانة الثقافة في حياة المغاربة.

وأضافت الشافعي أن المعرض يضم مجموعة متميزة من اللوحات التشكيلية تمثل عدة أنماط ومدارس للفن التشكيلي، مسجلة أن اللوحات المعروضة تتناول مواضيع الحياة والأمل.

وشاركت نهيلة في هذا المعرض بلوحات متنوعة تمتح من فن “البوب آرت” والمدرسة “السوريالية” التي تمزج بين الخيال والواقع.

من جهتها، عبرت الفنانة التشكيلية نورة الصنهاجي التي تشارك لأول مرة في مشوارها في معرض جماعي، عن سعادتها البالغة للمشاركة في هذه التظاهرة، مسجلة أنها تشارك بثلاث لوحات تشكيلية تعبر عن أصالة وجمالية مدينة بني ملال.

ويندرج هذا المعرض الجماعي ضمن أقوى لحظات البرنامج الثقافي الذي أعدته دار الثقافة ببني ملال خلال شهر أكتوبر الجاري.

ويشمل البرنامج، على الخصوص، إحياء ذكرى المولد النبوي يوم 19 أكتوبر الجاري، عبر تنظيم أمسية للمديح والسماع، تنشطها جمعية مبادرة خير للتنمية البشرية.

كما يتضمن هذا البرنامج المتنوع عرض فيلم “دقات القدر” للمخرج محمد اليونسي، تليه مناقشة بحضور بطلة الفيلم يسرا طارق، فضلا عن مجموعة من الورشات لفائدة الأطفال في التدريب على الغناء والحكاية.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...