كوفيد-19 يستمر في التراجع عالميا هذا الأسبوع (اطار)

 -ملفات تادلة24- أ ف ب 

تراجع وباء كوفيد-19 هذا الأسبوع في كل أنحاء العالم وهو مستمر في الانخفاض الذي بدأه منذ شهر ونصف شهر. في ما يأتي التطورات الأسبوعية للوباء بالاستناد إلى قاعدة بيانات وكالة فرانس برس.

وعدد الحالات المسجلة لا يعكس سوى جزء بسيط من العدد الفعلي للإصابات وينبغي أخذ المقارنات بين البلدان بحذر، لأن النهج المتبع على صعيد الاختبارات يختلف من بلد إلى آخر.

مع تسجيل 422,400 إصابة يومية في العالم هذا الأسبوع، انخفض المؤشر بشكل ملحوظ (-7 في المئة مقارنة بالأسبوع السابق) بحسب تقرير لوكالة فرانس برس حتى الخميس.

والجائحة التي كانت تستعر في بداية الصيف مدفوعة بالمتحورة دلتا الشديدة العدوى، آخذة في الانخفاض منذ نهاية غشت.

هذا الأسبوع، شهدت معظم مناطق العالم تحسنا في الوضع الوبائي: انخفاض 32 في المئة في الحالات في إفريقيا و20 في المئة في آسيا و15 في المئة في أميركا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي و11 في المئة في الولايات المتحدة وكندا و10 في المئة في الشرق الأوسط.

وأوروبا (+7 في المئة) وأوقيانيا (+13 في المئة) هما المنطقتان الوحيدتان اللتان تدهور الوضع فيهما هذا الأسبوع.

سنغافورة، رغم أنها واحدة من أكثر الدول تلقيحا لسكانها، هي البلد الذي تسارع فيه الوباء أكثر من غيره (+80 في المئة، 3300 إصابة جديدة يوميا)،ومن البلدان التي سجلت ما لا يقل عن ألف إصابة يومية خلال الأسبوع المنصرم.

وسج ل التسارع الأقوى هذا الأسبوع في دول في شرق أوروبا وهي بولندا (+59 في المئة، 1400 إصابة) ولاتفيا (+48 في المئة، 1200) وأوكرانيا (+40 في المئة، 10600) ورومانيا (+40) في المئة، 12100) وسلوفاكيا (+28 في المئة، 1200).

ودول شرق أوروبا هي أقل تلقيحا لسكانها على الصعيد العالمي من الدول الموجودة في غربها.

في المقابل، سجلت اليابان (-48 في المئة، 1200 إصابة جديدة يوميا) أقوى انخفاض هذا الأسبوع متقدمة على فيتنام (-42 في المئة، 5200) والمغرب (-40 في المئة، 700) وبنغلادش (-35 في المئة، 700) وجنوب إفريقيا (-33 في المئة، 1000).

ما زالت الولايات المتحدة، إلى حد بعيد، الدولة التي تسجل أعلى عدد من الإصابات الجديدة بالأرقام المطلقة هذا الأسبوع (100,700 إصابة يومية، -11 في المئة) متقدمة على المملكة المتحدة (34,200، -1 في المئة) وتركيا (29 ألفا، +5 في المئة).

أما بالنسبة إلى عدد السكان، فإن صربيا هي التي سجلت أعلى عدد من الإصابات الجديدة هذا الأسبوع (644 لكل 100 ألف نسمة) متقدمة على منغوليا (463) ورومانيا (440).

وسجلت الولايات المتحدة أعلى حصيلة يومية للوفيات، 1782 وفاة يومية هذا الأسبوع، متقدمة على روسيا (899) والمكسيك (517).

على الصعيد العالمي، تستمر الوفيات اليومية في الانخفاض (7185 في اليوم، -7 في المئة).

والدول الأسرع في حملات التلقيح تقع بشكل رئيسي في أميركا اللاتينية وآسيا وأوقيانيا.

وتصدرت كوبا لائحة تلك البلدان هذا الأسبوع، مع تقديمها جرعات إلى 1,37 في المئة من سكانها يوميا. وتليها، من البلدان التي يزيد عدد سكانها عن مليون نسمة، نيوزيلندا (1,19 في المئة) وكوريا الجنوبية (1,12 في المئة) وأستراليا (1,05 في المئة) والبيرو وفيتنام (1,03 في المئة لكل منهما) وتايوان (1 في المئة).

وحتى الآن، أكثر الدول تطعيما لسكانها هي الإمارات العربية المتحدة والبرتغال اللتان حصنتا 85 في المئة من السكان بشكل كامل، تليهما إسبانيا (78 في المئة) وسنغافورة (77 في المئة) والدنمارك وأوروغواي (75 في المئة لكل منهما) وإيرلندا (74 في المئة) وبلجيكا وكندا وفرنسا وإيطاليا (73 في المئة).


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...