دراسة: نقص “فيتامين د” يسبب أمراضا خطيرة

-ملفات تادلة 24-

حذرت دراسة طبية حديثة من مخاطر نقص “فيتامين د” الصحية، وخصوصا مع اقتراب فصل الشتاء.وأكدت الدراسة التي أجراها باحثون في مركز جون هوبكنز  لصحة القلب ، ونشرت نتائجها في مجلة التغذية وبحوث الغذاء، وجود رابط بين نقص ” الفيتامين د” وازدياد فرص الإصابةبأمراض القلب والأوعية الدموية.

وأخضعت فئران في التجربةلنظام غذائي طبيعي، أو نظام غذائي يفتقر إلى فيتامين “د” أو نظام غذائي عالي الدهون وعالي الفركتوز لمدة 20 أسبوعا.

ووجد الباحثون أن نقص فيتامين “د” لدى الفئران، يحاكي النظام الغذائي الغني بالدهون والفركتوز مع متلازمة التمثيل الغذائي وخلل في وظائف القلب.

وخلصت الدراسة إلى أن “هذه الدراسة توضح أن نقص فيتامين “د” هو عامل خطر مستقل لفشل القلب، على الأقل جزئيا، من خلال تحفيز مقاومة الأنسولين في عضلة القلب، حسبما نقلت صحيفة “إكسبريس” البريطانية.

ولفت الباحثون إلى أن نقص “الفيتامين د”، يعد عاملا مساعدا لزيادة خطر الإصابة بالنوبات القلبية وفشل القلب الاحتقاني وأمراض الشرايين والسكتات الدماغيةوالحالات المرتبطة بأمراض القلب والأوعية الدموية، مثل ارتفاع ضغط الدم والسكري.

كذلك أكد الباحثون أن “الفيتامين د” يعمل كهرمون ينظم أكثر من 200 جين في جميع أنحاء الجسم.

وتوصي هيئة الخدمات الصحية الوطنية البريطانية، الأشخاص الذين لا يتعرضون لأشعة الشمس ولا يخرجون كثيرا إلى الهواء الطلق، بتناول 10 ميكروغرام من “فيتامين د” يوميا على مدار العام.

وكالات


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...