تحالف فيدرالية اليسار: خروقات بالجملة تشوب العملية الانتخابية بتيفلت

-ملفات تادلة 24- 

قال تحالف فيدرالية اليسار بمدينة تيفلت، إنه أبلغ من طرف ملاحظيه، أن عدة خروقات سجلوها خلال العملية الانتخابية، وعلى رأسها التصويت بنسخة البطاقة الوطنية مع أن بلاغ وزارة الداخلية ليلة أمس أكد ان التصويت يكون حصريا على أساس البطاقة الوطنية للتعريف أو لإثبات هوية المصوتين أو الوصل.

وسجل تحالف فيدرالية اليسار بتيفلت في بلاغ له، تواجد مجموعة من الأشخاص المحسوبين على أحزاب معينة أمام مكاتب التصويت، بل وتعدى الأمر ذلك بوجود مرشحين منذ انطلاق العملية الانتخابية.

وندد تحالف فيدرالية اليسار بتيفلت، ما أسماه بهذه ” السلوكات “، محملا ” السلطات المحلية مسؤولية ما يترتب عن هذه الأفعال التي تشوش على السير العادي لهذه الانتخابات ” الي أراد تحالف اليسار ” أن تشكل قطيعة مع أساليب الماضي “.

وأعلن تحالف فيدرالية اليسار بتفلت أنه سيتخذ كل الإجراءات اللازمة لمواجهة الخروقات المسجلة.

وبث الناشط ” غسان بنزاوي ”  شريط فيديو على حسابه الشخصي على الفيسبوك، يتحدث فيه عن استشراء عملية شراء الأصوات بمدينة تيفلت من طرف أحزاب بعينها، واصفا العملية بالفوضى، متهما السلطات بالتراخي في التصدي لهذه الخروقات.

وذكرت مصادر حقوقية من مدينة تيفلت أنه تم توقيف ” غسان بنزاوي ” بعد احتجاجه على هذه الخروقات التي تعرفها العملية الانتخابية بالمدينة، وأطلق سراحه بعد أن تم تحرير محضر بهذا الخصوص.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...