محكمة عين السبع تصدر حكمها على الناشط نورالدين العواج بسنتين سجنا نافدة

    – ملفات تادلة 24- 

أصدرت المحكمة الابتدائية عين السبع بالدار البيضاء، حكما بالسجن النافذ لمدة سنتين في حق الناشط نور الدين العواج، في أولى جلسات محاكمته.

وكان العواج قد تعرض للتوقيف إثر انتهاء وقفة تضامنية مغ الصحفيين عمر الراضي وسليمان الريسوني من طرف ستة عناصر.

وتوبع العواج بتهم تتعلق ب” إهانة المؤسسات الدستورية  وإهانة هيئات منظمة  والتحريض على ارتكاب جناية”، رد عليها في مداخلته من داخل المحكمة بالقول “أنا ابن أسرة هي ضحية الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان في زمن الجمر والرصاص، وأنا ضحية عدم تفعيل ضمانات عدم التكرار التي كانت ضمن توصيات هيئة الإنصاف والمصالحة. لست مجرما، ولست إرهابيا، بل مناضل من أجل حقوق الإنسان، ومن أجل أن يكون وطني ديموقراطيا يعلو فيه العدل والحرية والحق.كنا مستعدين لتجاوز آلام الماضي باعتبارنا أسرة عانت من ظلم الدولة في الماضي، لو تم تصحيح المسار، لكن اعتقالي بسبب الرأي هو دلالة أننا لم نطو صفحة الماضي.”

وأضاف العواج “كل ما اكتبه أو اصرح به يدخل في إطار حرية الرأي، وما ادونه له علاقة بمناهضة الفساد والاستبداد والحكرة ونهب المال العام، ولم يسبق لي أن شهرت بأحد، أو دعوت للعنف.” مؤكدا “كل ما يوجد في صفحتي الفيسبوكية انا مسؤول عنه، لكني لست مسؤولا عن اي تأويل تقوم به أي جهة له”

 


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...