بايدن يتهم بوتين بانتهاك سيادة بلاده ونشر معلومات مضللة

بوكروم سلمان

هاجم الرئيس الأمريكي جو بايدن أمس الثلاثاء 27 يوليوز 2021 ، نظيره الروسي فلاديمير بوتين، واتهمه بمحاولة “انتهاك سيادة بلاده” بالسعي لتعطيل انتخابات الكونغرس عام 2022 من خلال نشر “معلومات مضللة”.

وانتقد بايدن في خطاب أمام مسؤولي المخابرات أثناء زيارة لمكتب مدير المخابرات الوطنية، الأوضاع الاقتصادية في روسيا، وقال “إنها لا تمتلك إلا أسلحة نووية وآبار نفط فقط”.

وأضاف الرئيس الأمريكي أن بوتين يعلم أنه في “ورطة حقيقية، مما يجعله أكثر خطورة من وجهة نظري”.

وقال بايدن “أنظر إلى ما تفعله روسيا بالفعل بشأن انتخابات 2022 والمعلومات المضللة”، في إشارة إلى المعلومات التي يتلقاها خلال مؤتمره الصحفي اليومي. “إنه انتهاك محض لسيادتنا”.

وأضاف بايدن إن بوتين “لديه مشكلة حقيقية، فهو على رأس اقتصاد يمتلك أسلحة نووية وآبار نفط ولا شيء غير ذلك”، مضيفاً “هذا يجعله أكثر خطورة بالنسبة لي”.

كما أعرب الرئيس الأميركي عن قلقه إزاء تزايد وتيرة الهجمات الإلكترونية، بما في ذلك عبر “برامج الفدية” التي تقوم على تشفير معطيات تابعة لهدف معيّن والمطالبة بالمال، غالباً بعملات البيتكوين، لفكّ هذا التشفير.

وقال بايدن “إذا انتهى بنا المطاف في حرب، في حرب مسلّحة حقيقية، مع قوة عظمى أخرى، فسيكون ذلك بسبب هجوم إلكتروني”.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...