عاجل.. الرئيس التونسي يعفي الحكومة ويجمد البرلمان ويرفع الحصانة عن النواب

 – ملفات تادلة 24 –

أعلن الرئيس التونسي قيس سعيد، مساء اليوم الأحد 25 يوليوز، عن إعفاء رئيس الحكومة هشام المشيشي، وتجميد كل اختصاصات البرلمان ورفع الحصانة عن كل أعضاء المجلس النيابي، كما تولى رئاسة النيابة العامة، وتولي السلطة التنفيذية بمساعدة رئيس حكومة يعينه.

وأعلن سعيد عن قراراته في خطاب بثه التلفزيون الرسمي، واعتمد على الفصل الفصل 80 من الدستور، عقب اجتماع طارئ حضره قادة الأجهزة الأمنية في قصر قرطاج.

وحذر سعيد في نفس الخطاب مهددا ’’لن نسكت عن أي شخص يتطاول على الدولة ورموزها، ومن يطلق رصاصة واحدة ستجابهه قواتنا المسلحة العسكرية والأمنية بوابل من الرصاص‘‘.

وقال سعيد في معرض حديثه عن رفع الحصانة عن أعضاء البرلمان وتولي رئاسة النيابة العامة كي تتحرك الأخيرة في إطار القانون ’’لا أن تسكت عن جرائم ترتكب في حق تونس ويتم إخفاء جملة من الملفات‘‘.

وأضاف الرئيس التونسي ’’نحن نعمل في إطار القانون، ولكن إذا تحول القانون إلى أداة لتمكين اللصوص الذين نهبوا أموال الدولة وأموال الشعب المفقر.. فهي أدوات للسطو على الشعب‘‘.

واعتبرت حركة النهضة التونسية في تصريح أدلى به لوسائل الإعلام، نائب رئيسها، ورئيس الحكومة السابق علي العريض، أن قرارات الرئيس سعيد انقلابا على الدستور وعلى الثورة.

وتأتي قرارات الرئيس التونسي عقب احتجاجات عارمة عمت مختلف المدن التونسية، اليوم الأحد، طالب خلالها المحتجون بحل البرلمان وإخراج حركة النهضة بكل خاص من الحكم.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...