مهنيو الحفلات والأعراس بورزازات يستعدون للتظاهر احتجاجا على التدابير الجديدة

 – محمد حميدي * –

وصف مهنيو قطاع الحفلات والأعراس بورزازات، سلسلة التدابير الإحترازية التي دخلت حيز التنفيذ ليلة أمس الجمعة 23يوليوز الجاري، والتي من ضمنها منع إقامة جميع الأعراس والحفلات، بالقرار بالمجحف الذي من شأنه “قطع أرزاق المهنيين”.

وقال مهنيو القطاع في بلاغ  لفرع ورزازات ،صدر اليوم السبت 24 يوليوز الجاري، بأن منع الأعراس والحفلات ’’سيخلف خسائر جمة، ماديا ومعنويا‘‘ ، وعليه ’’يطالب مهنيو القطاع المسؤولين بالتدخل العاجل لرفع الضرر  عنهم وإنصافهم‘‘.

ودعا البلاغ ذاته، كافة مهنيي القطاع بالمنطقة،وكل المناصرين لقضاياهم العادلة ،إلى المشاركة في الوقفة الإحتجاجية الإنذارية، المزمع تنفيذها أمام مقر عمالة ورزازات، بداية من الساعة العاشرة صباحا يوم الإثنين المقبل..
وحث  البلاغ ذاته، مهنيي القطاع على ’’رص الصفوف وتسطير برنامج نضالي محكم مع تنفيذه‘‘، فضلا عن دعوة المسؤولين للتعجيل بالحلول “لأن القطاع يحتضر”على حد وصف البلاغ.

وتجدر الإشارة إلى أن مهنيي قطاع الحفلات والأعراس بورزازات، كانو قد استبقوا دخول الإجراءات الجديدة حيز التنفيذ، بوقفات احتجاجية اليومين الماضيين، بقصد تحقيق ذات المطالب، كما يأتي قرار الحكومة في ظل فترة درجت  فيها عادة  جل ساكنة المنطقة على  إقامة أعراسها أثناءها.

 * صحافي متدرب


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...