عقرب فقأ عين ثلاثية الفصوص قبل 450 مليون عام

-ملفات تادلة 24-

اكتشف علماء الآثار في جمهورية التشيك، بقايا متحجرة لثلاثية الفصوص التي نجت بأعجوبة من الموت قبل أكثر من 450 مليون عام.

وتشير مجلة International Journal of Paleopathology، إلى أن الباحثين يعتقدون أن عقرب البحر الضخم (مفصليات الأرجل المنقرضة من رتبة Eurypterida)، هاجم ثلاثية الفصوص وأحدث خدوشا في درعها ، وفقأ إحدى عينيها.

ويضيف الباحثون، إلى أنهم نادرا ما يعثرون على أحافير ثلاثية الفصوص التي تعرضت لإصابات في الرأس. وهذا النموذج الذي ينتمي إلى (Dalmanitina socialis) تمكن من البقاء حيا وإنماء عين جديدة محل العين المفقودة، مع أنها ليست مثالية كالعين الأصلية . لذلك للأمر أهمية علمية خاصة.

ووفقا للباحثين، هذه الخدوش على درع ثلاثية الفصوص قد تكون من صنع كماشات أو مخالب، عقرب البحر الذي كان حجمه يتراوح بين يد الإنسان وأكبر من جسم الإنسان، وعاش في حقبة الحياة المبكرة، حيث كانت ثلاثية الفصوص فريسة سهلة له.

وحاليا رأسيات الأرجل مثل الاخطبوط يقلع عيون السرطانات بفكين قويين (يسميها الباحثون-منقارا)، وتصبح غذاء له.

وقد عثر الباحثون في نفس المنطقة التي عثروا فيها على أحافير ثلاثية الفصوص، على أحافير بقايا عقارب البحر، التي تكيفت كماشاتها لخدش و”بتر” أجزاء من جسم ضحاياها. لذلك يعتقد الباحثون أن الخدوش الموجودة على درع ثلاثية الفصوص هي من صنع عقرب البحر.

المصدر: فيستي. رو


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...