وزارة التربية الوطنية توقع اتفاقيات شراكة مع جمعية صينية للنهوض بالرياضة المدرسية

-أيوب اللويزي*

وقعت اليوم 14 يوليوز الجاري، وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، عددا من اتفاقيات إطار شراكة والتعاون مع كل من جمعية الصداقة والتعاون الصينية المغربية، واتحاد الصحافيين الرياضيين المغاربة والجامعات الملكية المغربية لعدد من الرياضات.

وأشار بلاغ للوزارة، أن هذه الاتفاقية ترمي إلى اكتشاف المتعلمات والمتعلمين الموهوبين، وتنسيق تنظيم منافسات رياضية، وإرساء مسارات ومسالك “دراسة ورياضة” بالمؤسسات التعليمية أو بمراكز التكوين الرياضية، وتنظيم تكوينات وزيارات وتداريب مشتركة لفائدة الأطر التربوية والإدارية العاملة بالمؤسسات التعليمية، وتوسيع قاعدة الممارسة بتكوين أجيال رياضية قادرة على تمثيل المملكة المغربية في التظاهرات الرياضية العربية والقارية والدولية.

 وأضاف البلاغ أن هذه الاتفاقيات تهدف أيضا إلى إدراج رياضات وألعاب صينية في أنشطة التربية البدنية والرياضة المدرسية بمؤسسات التربية والتعليم العمومي والخصوصي ومؤسسات تكوين الأطر التربوية، ومشاركة التلميذات والتلاميذ الصينيين المقيمين بالمغرب في الأنشطة والتظاهرات المدرسية الوطنية.

 وجاء في بلاغ ذاته، أن الرياضات التي تشملها هذه الاتفاقيات؛ هي رياضات الكاراطي وأساليب مشتركة، والدراجات، وكرة اليد، والتزحلق ورياضات الجبل، والجيدو، وفنون الحرب المماثلة، والجامعة الملكية المغربية للووشو، والسباحة، وكرة السلة، والجوجيتسو، والشراع، والتجديف، وكرة الطاولة.

وحسب المصدر نفسه فإن الاتفاقية الموقعة مع اتحاد الصحافيين الرياضيين المغاربة، ستمكنهم من التتبع الإعلامي لمختلف الأنشطة الرياضة المدرسية والتعريف بأهمية التربية البدنية والرياضة المدرسية، والمواكبة الإعلامية لمشروع إرساء مسارات ومسالك دراسة ورياضة.

* صحافي متدرب


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...