بلفقيه يترجل عن سفينة الإتحاد الإشتراكي ويقرر رسميا خوض الإنتخابات بلون البام

   محمد حميدي*

اهتزت الهياكل الوطنية والمحلية لحزب الإتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية بجهة كلميم واد النون، على وقع استقالة كاتبها الجهوي عبد الوهاب بلفقيه، في رسالة وجهها أمس الخميس 8يوليو، إلى الكاتب الأول للحزب إدريس لشكر وإلى أعضاء مكتبه السياسي.
وأفاد بلفقيه الذي يعد من الوجوه والقيادات البارزة في الحزب ومكتبه السياسي، أن قرار استقالته من حزب الإتحاد اﻹشتراكي للقوات الشعبية ، ومن جميع هياكله المحلية والإقليمية والجهوية والوطنية يأتي “انسجاما مع ما يتيحه القانون التنظيمي للأحزاب السياسية”.
ورد بلفقيه تقديم استقالته، إلى أسباب وصفها بالذاتية والموضوعية”أبرزها القطيعة التامة التي طبعت السنوات الأخيرة بين الكتابة الجهوية والسيد الكاتب الأول وغياب التواصل بينهما”على حد قوله.
واعتبر بلفقيه انه من المستحيل استمراره في أداء رسالته، في ظل بقاء الوضع على ماهو عليه،”رغم محاولة إرجاع المياه إلى مجاريها في الشهور الأربعة الأخيرة”.
بلفقيه الذي يتمتع بنفوذ انتخابي قوي في الجنوب المغربي،  سرعان ما قرر الإلتحاق بحزب البام بعد تقديم استقالته، و جرت بوادر هذا الإنضمام بلقائه اليوم  الجمعة ،بالأمين العام للحزب  عبد اللطيف وهبي بمراكش، في حضور عدد من الأوجه البارزة لحزب الأصالة والمعاصرة،بينها رئيس جهة مراكش أسفي، أحمد اخشيشين، والعضو البارز في مكتب الحزب السياسي سمير كودار، بالإضافة إلى المستشار البرلماني عن حزب الأصالة والمعاصرة العربي المحرشي.

*صحافي متدرب


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...