حزب الطليعة بقصبة تادلة يصدر مجموعة من القرارات التأديبية في حق أعضائه

-ملفات تادلة 24- 

أعلن حزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي بقصبة تادلة عن توقيف عضوي الحزب (م. ف) و(ح. م)، وتأكيد قرار الطرد في حق عضوين وهما (م.أو) و(ب. ج).

وأشار فرع الحزب بقصبة تادلة أن (ج) غادر الفرع مدة ثلاث سنوات تغيب فيها عن نشاط التنظيم الحزبي داعيا إياه بالالتحاق بالحزب بمدينة خريبكة، وفق ما ينص عليه النظام الداخلي للتنظيم.

واستند الحزب بحسب البيان في قراراته على القوانين التنظيمية وخاصة القانون الداخلي وخاصة المواد 1 و7 و15 و173 بعد تسجيله عدد من المخالفات التنظيمية التي البعيدة عن فلسفة الحزب وقيمته التنظيمية، وذلك من أجل حماية الحزب من أي تسيب أو فوضى قد تهدد وحدة الحزب التنظيمية والأيديولوجية والسياسية، وفق لغة البيان.

وأوضح الحزب ” أن الفرع توفرت لديه معطيات مخطط لها بإمعان استمرارا في استهداف التنظيم الحزبي بمعية أطراف لها ارتباطات وصفها البيان بـ ” المشبوهة” التي كانت إلى عهد قريب تنتمي للحزب، مشيرا إلى أن ” أجندتها التخريبية ” باتت مكشوفة ضد الحزب وضد وحدة قوى اليسار.

وأضاف البيان أنه تم الاتصال بكل أعضاء الخلية المركزية وكافة المناضلين لحضور اجتماع تنظيمي للوقوف عل هذه السلوكات والتجاوزات التنظيمية في صناعة الخرائط وتكريس الفوضى داخل التنظيم الحزبي. مشيرة إلى أن وهي الصيغة الممكنة في ظل الفراغ التنظيمي الذي عاشه الفرع لمدة ثلاث سنوات بسبب المشاكل التنظيمية.

وتابع البيان أن المعطيات السابقة توضحت بعد دعوة (م.ف) منفردا بعد الاجتماع المشروع لمكتب الفرع لعقد اجتماع بمنزله دون علم كاتب الفرع ممثل الحزب من الناحية القانونية والأدبية باقي مناضلي الحزب.

وكان مجموعة من مناضلي الحزب قد أعلنوا بعد اجتماع يوم 28 يونيو في بيت أحد مناضلي الحزب عن تشكيل مكتب جديد على رأسه مصطفى فجلي الذي قال البيان الموقع باسم الحزب أنه صدر في حقه قرار التوقيف.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...