أساتذة التعاقد يضربون من جديد تزامنا مع محاكمات زملائهم ويعلنون عن برنامج مكثف

-ملفات تادلة 24-

أعلنت ” التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليها التعاقد ” عن تسطير برنامج نضالي مكثف طيلة ما تبقى من الموسم الدراسي الحالي، والاستمرار في مقاطعة كل اللقاءات والتكوينات والزيارات وجميع مجالس المؤسسة باستثناء مجلس القسم.

ودعت التنسيقية في بيان لها توصلت به جريدة ملفات تادلة 24، إلى إضراب وطني يومي 19 و20 ماي الجاري وشكل قطبي يوم 20 ماي أمام المحكمة الابتدائية بالرباط تزامنا مع انطلاق محاكمة مجموعة من أساتذة التنسيقية الذين اعتقلوا على خلفية مشاركتهم في اليومين الاحتجاجين بحر الشهر الماضي بالرباط.

وأشارت التنسيقية في ذات البيان، إلى أن الأساتذة المنتمين إلى جهات الرباط سلا القنيطرة والدار البيضاء، وبني ملال خنيفرة، مطالبون بالحضور إلى الرباط لمؤازرة زملائهم، فيما باقي فروع التنسيقية دعتهم إلى خوض أشكال إقليمية أمام المحاكم بباقي الجهات.

وعلى مستوى جهتي درعة تافيلالت ومراكش أسفي، دعت التنسيقية إلى خوض إضراب جهوي يوم 24 ماي الجاري، تزامنا مع محاكمة الأستاذ خالد بوكمازي، وخوض أشكال إقليمية متنوعة أمام المحاكم بالجهتين. كما دعت إلى إضراب وطني يومي 26 و27 ماي وتنفيذ شكل قطبي يوم 27 بالرباط، تزامنا محاكمة المجموعة الثانية من الأساتذة، يحضره أساتذة جهات الرباط سلا القنيطرة والدار البيضاء سطات وأساتذة طنجة تطوان الحسيمة وخوض أشكال خوض أشكال إقليمية أمام المحاكم بباقي الجهات.

وتزامنا مع تقديم الأستاذ عصام بن حميد أمام المحكمة الابتدائية بوارزازات أعلنت التنسيقية عن إضراب جهوي يوم 3 يونيو المقبل، وقررت تنفيذ أنزال وطني بمدينة مراكش يوم 13 يوليوز المقبل دون الإعلان عن تفاصيل هذا الموعد.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...