بني ملال: فريق طبي ينجح في تركيب مثانة اصطناعية لستيني

  – ملفات تادلة 24- و م ع

تمكن فريق طبي وتمريضي متخصص في طب الكلي والمسالك البولية بالمستشفى الجهوي ببني ملال من إجراء عملية جراحية معقدة لتركيب مثانة جديدة اصطناعية لفائدة مريض في عقده السادس.

وأوضح بلاغ للمديرية الجهوية للصحة أن هذه العملية الجراحية “هي الأولى من نوعها على المستوى الجهوي لمريض في عقده السادس كان يعاني من سرطان المثانة في حالة متقدمة (النبولة)” ، مضيفا أن الفريق الطبي قام “باستئصال المثانة والبرستاتة ، وتركيب مثانة جديدة اصطناعية مكونة من أمعاء المريض ذاته”.

وأبرز المصدر ذاته أن هذه العملية استغرقت حوالي أربع ساعات، وأجريت في ظروف صحية جيدة بمشاركة طاقم طبي وتمريضي متخصص في التخدير والإنعاش بقيادة الدكتورين صلاح الدين الكشبور وخالد القصيري، مشيرا إلى أن المريض يتمتع بصحة جيدة ويتواجد حاليا بمصلحة جراحة المسالك البولية بالمستشفى الجهوي تحت المراقبة الطبية.

ولفت البلاغ إلى أن هذه العملية تعتبر من العمليات الجراحية المعقدة التي تتطلب تدخلا طبيا وكفاءة عالية من المستوى الثالث، حيث تجرى في غالب الأحيان بالمستشفيات الجامعية.

وبهذه المناسبة، يضيف البلاغ، توجه المدير الجهوي للصحة بالتهنئة والشكر الجزيل للفريق الطبي والتمريضي الذي أشرف على هذه العملية الدقيقة، ولكل من ساهم من قريب أو بعيد في هذا العمل الإنساني في هذا الشهر الكريم، ومن خلالهم إلى جميع الأطقم الصحية بمستشفيات الجهة على المجهودات التي يبذلونها للرقي بجودة الخدمات الصحية لفائدة ساكنة جهة بني ملال خنيفرة.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...