أكادير .. تلميذة تنهي حياتها شنقا بداخلية الثانوية

كشفت المديرية الإقليمية للتعليم بأكادير إداوتانان عن بعض التفاصيل المرتبطة بانتحار تلميذة بغرفتها في داخلية احدى الثانويات، أمس الأربعاء.

 

وقالت المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية أكادير إداوثنان، إن الهالكة التي كانت قيد حياتها تتابع دراستها بثانوية رضا السلاوي، أقدمت أمس الأربعاء، على الإنتحار شنقا، وسط غرفتها بداخلية المؤسسة.

 

وقالت المديرية في بلاغ لها، انه تم ارسال لجنة إقليمية الى عين المكان، بمجرد التوصل بخبر الانتحار، للبحث والتقصي في هذه النازلة، فتبين أن الأمر يتعلق بتلميذة، تنحدر من مدينة تيزنيت، تقيم بالقسم الداخلي بالمؤسسة، وتتابع دراستها بالسنة الثانية علوم رياضية.

 

وأوضح البلاغ أن التلميذة أقدمت على الانتحار داخل غرفتها، بعد أن استكملت حصصها الصباحية، أمس الاربعاء، والتي تنتهي بحلول 12:30 زوالا.

 

وأضافت المديرية أن تلميذة تقطن مع الهالكة بالغرفة، هي من أخبرت الحارس العام الخاص بالداخلية، والذي بدوره أخبر إدارة المؤسسة، ليتم بعدها إخبار الوقاية المدينة، ورجال الشرطة والسلطة المحلية، كما حضرت طبيبة الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين سوس ماسة، لمعاينة الجثة.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...