انتشال جثة الشاب المنحدر من المحمدية من بحيرة سد بين الويدان

-ملفات تادلة 24-

تمكنت عناصر الوقاية المدنية، صباح اليوم الاثنين، من انتشال جثة الشاب المنحدر من مدينة المحمدية الذي غرق ببحيرة سد بين الويدان بحر الأسبوع الماضي، بعد أن قصد البحيرة رفقة زملائه للاستجمام.

وأفادت مصادر محلية، أن جثة الشاب طفت على السطح على مقربة من إحدى الفنادق، مما استدعى تدخل عناصر الوقاية المدنية، التي واصلت عملية البحث عن جثة الغريق طيلة الأسبوع الماضي.

وأضاف نفس المصدر أنه تم نقل جثة الشاب البالغ 26 إلى مستودع الأموات بالمستشفى الجهوي ببني ملال، قصد إخضاعها للتشريح الطبي، بناء على تعليمات النيابة العامة المختصة.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...