النيابة العامة تفتح بحثا قضائيا حول قضية الطفلة نعيمة

-ملفات تادلة 24- 

أعلن الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بورزازت اليوم الأحد، عن فتح بحث قضائي دقيق تحت إشراف النيابة العامة، في قضية الطفلة نعيمة التي عثر على جثتها متحللة بعد أزيد من 40 يوما عن اختفائها، بأحد دواوير أكدز بزاكورة.

وأشار البلاغ إلى أنه تم العثور على بقايا عظام بشرية صغيرة الحجم، وبعض الملابس، بأحد الجبال بمنطقة تفركالت نواحي أكدز مساء أمس السبت، وأنه على ضوء هذه المعطيات تم فتح البحث القضائي، وسيتم إخبار الرأي العام بكل مستجد حول هذه الواقعة.

وأضاف الوكيل العام في بلاغ للرأي العام أن البحث القضائي عهد به للمركز القضائي للدرك الملكي بزاكورة، وذلك من أجل إجراء خبرة جينية على العظام البشرية لمعرفة الحمض النووي ولتحديد أسباب الوفاة، والقيام بالتحريات اللازمة لمعرفة ظروف وملابسات هذه الواقعة.

وكانت الطفلة نعيمة قد اختفت منذ 17 من شهر غشت المنصرم في ظروف غامضة إلى أن عثر عليها من طرف راعي غنم، قبل أن يتعرف عليها والدها من خلال ملابسها.

تجدر الإشارة إلى أن قضية الطفلة نعيمة خلقت ردود فعل قوية وسط رواد مواقع التواصل الاجتماعي الذين طالبوا بالتعريف بقضية الطفلة نعيمة على غرار الطفل عدنان الذي قتل بمدينة طنجة ودقوا ناقوس الخطر حول ما يتعرض له الأطفال بباقي مناطق المغرب.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...