اعتقال ناشطين بالقنيطرة بعد احتجاجات التجار على إجراءات السلطات للحد من كورونا

-ملفات تادلة 24-

اعتقلت القوات العمومية بمدينة القنيطرة، مساء يوم أمس الأحد 13 شتنبر الجاري، الناشطين إلينا فرح وأيوب بوصوفة، على خلفية الاحتجاجات التي قام بها تجار الخبازات بالمدينة.

وتدخلت القوات العمومية لتفريق وقفة احجاجية حاشدة للتجار بالمدينة، حيث عملت على تشتيتهم بمختلف الأزقة المحيطة بالساحة، وسط استكار الجمعيات الحقوقية التي طالبت بالحوار مع ممثلي التجار والاستجابة لمطالبهم.

وجاء احتجاج تجار الخبازات، بعد إعلان السلطات المحلية بمدينة القنيطرة، إعادة فرض إجراءات جديدة للحد من انتشار الفيروس، انطلاقا من يوم أمس لمدة أسبوع، حيث تقرر إنهاء جميع الأنشطة التجارية في السادسة مساء، باستثناء الصيدليات، ومنع التنقل داخل المدينة ابتداء من الساعة نفسها.

ويسود سخط عارم في صفوف تجار المدينة، بعد القرار الأخير للسلطات المحلية، خاصة أنهم عانوا كثيرا من تبعات الحجر الصحي الذي دام أزيد من ثلاثة أشهر، حيث أثقلت كاهلهم الديون والضرائب بعد انخفاض القدرة الشرائية للمواطنين.

وطالب التجار السلطات بالسماح لهم بفتح محلاتهم التي تضررت بسبب إجراءات السلطات والأخذ بعين الاعتبار الوضعية الصعبة التي يمرون منها.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...