تجار المدينة القديمة ببني ملال: ’’فوجئنا بقرار الإغلاق وستكون له تداعيات على مستقبل تجارتنا‘‘

-ملفات تادلة 24-

عبر عدد من تجار المدينة القديمة ببني ملال، عن تفاجئهم بقرار إغلاق السلطات المحليةالمدينة دون سابق إنذار، بعد تفشي فيروس كورونا المستجد، وسطهم خلال بحر الأسبوع الجاري.

واعتبروا في تصريحات متطابقة لجريدة ملفات تادلة 24، أن هذا القرار إيجابي ويهدف إلى محاصرة الوباء، ولكن ستكون له تداعيات كبيرة على مستقبل تجارتهم التي تضررت خلال أشهر الحجر الصحي.

وأضاف التجار أن وضعيتهم تفاقمت اليوم بعد إغلاق محلاتهم المتواجدة بقلب المدينة، خاصة أن منهم من راكم السلع داخل هذه المحلات ولم يستطيع إخراجها، لبيعها في الأسواق الأسبوعية أو بمحلات أخرى بباقي أحياء المدينة.

عبد العاطي اليماني، رئيس ملتقى جمعيات بني ملال، استحسن قرار السلطات إغلاق المدينة القديمة، واعتبر أنه في صالح المواطن للحد من انتشار الوباء بالمدينة، داعيا الموطنين إلى الالتزام بإجراءات التي تقوم بها السلطات، وارتداء الكمامات والحرص على النظافة والتباعد الاجتماعي.

أحد التجار قال في تصريح لملفات تادلة 24، ” إننا لم نكن نتوقع هذا القرار، وإن كان في صالح للجميع، ولكن ستكون له أضرارا  على التجار جراء هذا الإغلاق”.

تاجر أخر من القصبة بالمدينة القديمة، اعتبر أن قرار الإغلاق الكلي للمحلات التجارية مجحف لهم، وهو ينضاف إلى ما تركته ثلاثة أشهر من الحجر الصحي من أضرار على تجار المدينة.

وأضاف نفس المتحدث قائلا ”  إننا عانينا خلال أشهر الحجر الصحي دون أي تدخل من الجهات المسؤولة”،  مشيرا إلى أن قرار منع فتح المحلات التجارية يضر كثيرا بمصالح التجار، وأنه طيلة فترة الحجر الصحي لم يجدوا من يقف معهم في محنتهم، وأن الديون تراكمت عليهم.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...