الكدش: الحكومة أفرطت في توظيف قانون الطوارئ

-ملفات تادلة 24- 

أعربت الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، عن قلقها من تطور الوضع الوبائي بالبلاد، وتفاقم الأوضاع الاجتماعية وتزايد معدلات البطالة وكل أشكال الهشاشة.

وسجلت الكونفدرالية في بلاغ لها توصلت به جريدة ملفات تادلة 24، ارتباك وسوء تدبير الحكومة للمستجدات، والإفراط في توظيف قانون الطوارئ، والعودة القوية للهاجس الأمني والتضييق على الحقوق والحريات، مما يهدد الاستقرار الاجتماعي والتماسك المجتمعي.

وجددت الكدش، مطالبتها بالإشراك الفعلي للحركة النقابية عبر الحوار الاجتماعي التفاوضي ثلاثي الأطراف، حول كل القوانين والقضايا الاجتماعية، وخطط إنعاش الاقتصاد الوطني، وسبل الحفاظ على مناصب الشغل، ومشاريع إعادة هيكلة المؤسسات العمومية، واستراتيجية ومستقبل الحماية الاجتماعية.

وطالبت النقابة الحكومة بالتدخل للحفاظ على مؤسسة الخطوط الجوية الملكية، والحفاظ على مناصب الشغل، معبرة عن رفضها لكل الإجراءات والضغوطات من أجل تمرير “plan social”، دون احترام المساطر وخارج أي تفاوض، مشددة على ضرورة البحث عن حلول توافقية عبر الحوار.

واستنكرت النقابة، ما وصفته بالحملات التضليلية التي تستهدف موقف الكونفدرالية الديموقراطية للشغل في ملف المحروقات، معتبرة هذه الحملات انحيازا إلى لوبي المحروقات على حساب مصالح عموم المواطنين والمواطنات.

ودعت الكونفدرالية الحكومة المغربية إلى إعداد خطة واضحة للدخول المدرسي المقبل، تستحضر صحة وسلامة التلاميذ ونساء ورجال التعليم كأولوية، وتحافظ على الاستمرارية البيداغوجية، والحق في التعليم لكافة المغاربة على أساس الإنصاف والمساواة.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...