بيت ناصر الزفزافي يتوشح بالأعلام السوداء يوم العيد

-ملفات تادلة 24-

عبر والد الناشط بحراك الريف ناصر الزفزافي المحكوم ب 20 سنة سجنا نافذا، عن غضبه من استمرار اعتقال ابنه، بعد العفو الذي شمل عددا من معتقلي الحراك بمناسبة عيد العرش.

ونشر أحمد الزفزافي والد ناصر على حسابه الشخصي بالفيسبوك صورا  لأعلام سوداء رفعها فوق سطح بيته هذا الصباح، حزنا على استمرا اعتقال ناصر وبعض رفاقه.

وتعتبر هذه هي المناسبة الرابعة التي ترفع فيها عائلة الزفزافي الأعلام السوداء فوق سطح بيتها، حزنا على ما تعرض له ابنها الذي يوجد خلف القضبان منذ أزيد من ثلاث سنوات.

وتجدر الإشارة إلى أن ناصر الزفزافي، لم يشمله العفو بمناسبة عيد العرش إلى جانب مجموعة من الوجزه البارزة في الحراك، في حين استفاد حوالي 24 معتقلا من العفو أغلبهم كانوا يقضون عقوبتهم بسجني طنجة والحسيمة.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...