هل ينتقل فيروس كورونا عبر الأضاحي؟ منظمة الصحة العالمية تجيب وتصدر دليلا حول الموضوع

 – ملفات تادلة 24 –

أعلنت منظمة الصحة العالمية أنها أعدت دليلا، يتضمن مجموعة من التوصيات، بشأن ما يجب اتباعه لتجنب انتشار فيروس كورونا المستجد خلال فترة عيد الأضحى الذي سيحل بعد أسبوع.

وجاء هذا الإعلان على لسان  داليا سمهوري مديرة برنامج الاستعداد للطوارئ واللوائح الصحية الدولية بالمكتب الإقليمي للمنظمة بالشرق المتوسط.

وقالت سمهوري في لقاء بث مباشرة على الصفحة الرسمية المنظمة على فايسبوك ’’صحيح أننا لا نتوفر اليوم على دليل يؤكد انتقال فيروس كورونا عبر الأضاحي، لكن هناك أمراض تنتقل عبر الأضاحي كحمى الضنك وغيرها‘‘.

وأضافت سمهوري، في ذات اللقاء، ’’يجب أن يكون ذبح الأضحية ضمن إجراءات سليمة توفر الحماية من انتشار أي مرض ونقله لأي من أفراد العائلة‘‘.

ونبهت إلى ضرورة اتخاذ الاحتياطات عند ذبح الأضحية، وقالت ’’يفضل أن تكون هناك أماكن مخصصة للذبح تحت إشراف البلديات بحيث توفر معايير النظافة والتعقيم‘‘.

ومن الإجراءات التي ذكرتها سمهوري تجنب أن يكون الشخص جزء من التجمعات السكانية حيث أن هذه الأخيرة تساهم بانتشار الفيروس بشكل سريع.

وأوصت المتحدثة بالحرص على التخفيف من الزيارات العائلية والبعد عن التجمع والتواصل المباشر ما أمكن باستخدام بدائل التواصل عن بعد كالهاتف والتطبيقات التي توفر هذه الخدمة.

وأشارت الدكتورة سمهوري أنه لوحظ ارتفاع لأعداد المصابين، خلال شهر رمضان وعيد الفطر، بسبب حرص الناس على الإفطار الجماعي أو صلاة التراويح والصلوات الجماعية.

وكانت منظمة الصحة العالمية قد أصدرت دليلا بالإجراءات الواجب اتباعها في فترة عيد الفطر لتجنب انتشار الفيروس.

واقترب عدد المصابين بفيروس كورونا المستجد في العالم من 16 مليون مصاب، إلى حدود مساء أمس الجمعة، كما ناهز عدد المتوفين جراء الإصابة بنفس الفيروس 640 ألفا.

وفي المغرب بلغ عدد المصابين 18 ألفا و 834 شخصا فيما بلغ عدد المتوفين 299 حالة وفاة جراء الإصابة بالفيروس حسب آخر إحصاءات قدمتها وزارة الصحة العمومية أمس الجمعة.

بث مباشر حول السفر ونقاط الدخول للبلدان في ظل جائحة كوفيد-19 مع الدكتورة داليا سمهوري مديرة برنامج الاستعداد للطوارئ واللوائح الصحية الدولية بالمكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط.

Gepostet von World Health Organization (Eastern Mediterranean Regional Office) am Donnerstag, 23. Juli 2020


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...