أردوغان يفتتح صلاة الجمعة في ’’أيا صوفيا‘‘ ويرسل رسائل من القرآن إلى خصومه من العرب

 – ملفات تادلة 24 –

وصل قبل قليل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إلى ’’أيا صوفيا‘‘ التي ألغت محكمة تركية قرار تحويلها إلى مسجد، ليفتتح أول صلاة جمعة بعد 86 عاما.

وتلا مقرؤون في حضرة أردوغان آيات من القرآن بدت أشبه برسائل إلى خصومه من الدول العربية، حيث رددوا أكثر من مرة الآيات 11 إلى 13 من سورة الفتح تتحدث عن ’’المخلفين الأعراب‘‘.

كما تلا المقرؤون أكثر من مرة، وبدون رابط مع سابقاتها، الآية 17 من سورة الفتح التي تتحدث عن إعفاء ’’الأعمى‘‘ و’’الأعرج‘‘ و’’المريض‘‘ من ’’الجهاد‘‘.

ونقلت قنوات تلفزيونية تركية وقنوات عالمية الحدث منها روسيا اليوم وأورو نيوز إضافة إلى محطة الجزيرة التي خصصت إحدى قنواتها للبث المباشر بينما تجاهلت قناة العربية وسكاي نيوز.

وتعتبر محطة الجزيرة لسان حال الدولة القطرية، بينما قناة العربية هي الواجهة الاعلامية غير الرسمية للسعودية، وقناة سكاي نيوز ناطقة غير رسمية باسم الإمارات.

وأثار تحويل متحف ’’أيا صوفيا‘‘ الذي كان كنسية إلى مسجد جدلا واسعا، حيث اعتبره مؤيدو أردوغان ’’فتحا‘‘ بينما اعتبره معارضوه تهديدا للتعايش فضلا عن إثارة وضع ’’أيا صوفيا‘‘ كجزء من التراث الإنساني.

وتعرف منطقة الشرق الأوسط استقطابا حادا بين السعودية وأردوغان الذي ينافس خصومه بخطاب يعتمد على رموز وإشارات دينية.

وبلغ الصراع بين أردوغان وقطر من جهة، والسعودية والإمارات من جهة ثانية مدى غير مسبوق في الفترة الأخيرة وظهرت تجلياته في ليبيا.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...