فكاك يتعرض لاعتداء وجمعية حقوقية تتضامن

– ملفات تادلة 24 –

تعرض المناضل محمد الفكاك صباح يوم الأربعاء 15 يوليوز 2020، لاعتداء شنيع من طرف عصابة إجرامية سرقت منه كل وثائقه التي كان يحملها معه، منها هاتفه النقال وبطاقته الوطنية وبطاقة التقاعد ودفتر الشيكات ودفتر بنكي آخر ومجموعة أخرى من الوثائق الشخصية.

وحسب بلاغ لفرع خريبكة للجمعية المغربية لحقوق الانسان، الذي أورد النبأ، فقد قدم محمد فكاك شكاية في الموضوع بالدائرة الأمنية الرابعة، لكن لحدود الساعة لم يتم إيقاف العصابة ولم يسترجع رفيقنا أغراضه التي سلبت منه، وللتذكير فالرفيق محمد فكاك يمر منذ شهور من ظروف صحية صعبة.

وعبر فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بخريبكة عن تضامننا مع الرفيق محمد الفكاك، وإدانته “هذا السلوك الإجرامي الذي تعرض له، كما نطالب كل الجهات المسؤولة من أمن ونيابة عامة بالتدخل الفوري والقيام بواجبها في حماية المواطنين لإيقاف المعتدين ومساءلتهم، والعمل على استرجاع الرفيق محمد فكاك كل أغراضه”.

من جانبنا في ملفات تادلة نعبر عن تضامننا مع الرفيق فكاك، الذي لم يبخل يوما بحضوره وتضحياته تضامنا مع كل الفئات المتضررة، ودعما لكل القضايا العادلة.

– ملفات تادلة 24 –

 


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...